مجلس الأمن يصدر بيانا الأربعاء يدعو لاستئناف مفاوضات سد النهضة

مجلس الأمن يتوصل لمسودة بيان حول سد النهضة

مجلس الأمن يتوصل لمسودة بيان حول سد النهضة
كشفت مصادر دبلوماسية بالأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر 2021، أن مجلس الأمن سيصدر يوم غد الأربعاء، بيانا رئاسيا بشأن أزمة سد النهضة الإثيوبي، يدعو فيه لاستئناف المفاوضات المتعثرة منذ أشهر.


ونقلت وكالة الأناضول التركية عن مصادر دبلوماسية قولها، إن أعضاء المجلس (15 دولة) توصلوا بالفعل إلى مسودة بيان سيصدره المجلس بالإجماع الأربعاء، يحث فيه مصر والسودان وإثيوبيا على استئناف المفاوضات تحت قيادة الاتحاد الإفريقي.
وذكرت المصادر أن البيان سيدعو الدول الثلاث لـ"التوصل إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل السد، في إطار زمني معقول، مع ضمان مصالح الأطراف بشكل عادل".
وتتبادل مصر والسودان مع إثيوبيا اتهامات بالمسؤولية عن تعثر مفاوضات بشأن السد، يرعاها الاتحاد الإفريقي منذ شهور، ضمن مسار تفاوضي بدأ قبل نحو 10 سنوات، بسبب خلافات حول التشغيل والملء.
وتقول أديس أبابا إنها لا تستهدف الإضرار بمصالح دولتي مصب نهر النيل، مصر والسودان، بل توليد الكهرباء من السد لأغراض التنمية.
فيما تدعو القاهرة والخرطوم إلى إبرام اتفاق ثلاثي ملزم قانونا، للحفاظ على منشآتهما المائية، واستمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه النيل.