ما قصة ال30 طنا من القمح التي أكلها الحمام في قفصة؟

ما قصة ال30 طنا من القمح التي أكلها الحمام في قفصة؟

ما قصة ال30 طنا من القمح التي أكلها الحمام في قفصة؟
يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منذ بداية الأسبوع الفارط خبرا مفاده أن السلطات التابعة لديوان الحبوب استخلصت في تحقيق حول اختفاء 30 طن من القمح بولاية قفصة الى أن سبب اختفاء هذه الكميات من القمح هو الحمام.

ووفق موقع ICheck المختص في كشف الأخبار الزائفة فإن هذا الخبر زائف وغير صحيح.

وأوضح  موقع ICheck أنه  تم الاتصال بممثل عن ديوان الحبوب بقفصة  أكد أن الديوان الحبوب بالجهة لم يفتح أي تحقيق في حادثة مشابهة.

وأضاف الموقع أنه بمزيد التثبت و البحث تبين أن هذه الحادثة وقعت فعلا في مدينة بالخير بالجزائر, اذ أصدرت تعاونية ببلخير الجزائر بلاغا الأسبوع الفارط تعلن فيه عن نتيجة التحقيق الذي فتح اثر اختفاء 30 طن من القمح الصلب من أحد أماكن تجميع الحبوب و الذي أفضى الى أن أسراب من الحمام هي التي تسببت في اختفاء الكميات المذكورة و لا علاقة للموضوع بسرقة أو تلاعب حسب نص البلاغ.