وضعية الطرقات بالشمال والوسط الغربي على إثر تهاطل الثلوج

وضعية الطرقات بالشمال والوسط الغربي على إثر تهاطل الثلوج

وضعية الطرقات بالشمال والوسط الغربي على إثر تهاطل الثلوج

أفادت وزارة التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية في بلاغ لها عشية اليوم الاحد انها سخرت 54 آلية بين آلات ماسحة وشاحنات كاسحات للثلج وآلات شحن وجرافات وآلات كاسحة للتدخل وتامين المرور بطرقات مدن ومناطق الشمال الغربي خاصة وان توقعات مصالح الرصد الجوي تفيد بتواصل تهاطل كميات من البرد والثلج بولايات الشمال والوسط الغربي. وواستعرض البلاغ ما تم تسجيله بالولايات المعنية خلال يومي امس السبت واليوم الأحد :


ولاية القصرين:​

بعد تدخل مصالح وزارة التجهيز، تم استئناف حركة المرور على أجزاء الطرقات التي سجلت انقطاعا ظرفيا للمرور لمدة لا تتجاوز الساعة وهي الطريق الوطنية 17 الرابطة بين تالة والقصرين والطريق الوطنية 15 الرابطة بين تلابت وبوشبكة والطرنيق الوطنية 4 الرابطة بين حيدرة ومفترق القلعة الخصبة والطريق الجهوية 84 الرابطة بين تالة والعيون والطريق الجهوية 91 الرابطة بين بوشبكة ودرناية والطريق المحلية 763 الرابطة بين الصخيرة والعيون وذلك بعد تهاطل الثلوج بتالة وبوشبكة والعيون وحيدرة. وافادت الوزارة ان حركة المرور حاليا عادية وذلك بعد التدخل في هذه الولاية على طول 105 كلم وفي 11 نقطة.

ولاية جندوبة:

مكنت تدخلات فرق مصالح وزارة التجهيز من تفادي انقطاع الطرقات، اذ لم يسجل أي انقطاع لحركة المرور بطرقات الولاية وذلك رغم تهاطل الثلوج بعين دراهم وغار الدماء وبلطة بوعوان وفق نص بلاغ الوزارة.
وقد تم التدخل في هذه الولاية على طول 180 كلم في 3 نقاط لضمان تواصل حركة المرور بها دون انقطاع وذلك باستعمال 19 آلية.

ولاية الكاف :

لم يسجل أي انقطاع لحركة المرور بطرقات الولاية وذلك رغم تهاطل الثلوج بعين دراهم وغار الدماء وبلطة بوعوان. وتم التدخل في هذه الولاية على طلو 180 كلم في 3 نقاط مما مكن من تواصل حركة المرور بها دون انقطاع.
تمكنت مصالح وزارة التجهيز من ازالة الثلوج وارجاع السيولة العادية لحركة المرور بجزء من الطريق الجهوية 173 الرابطة بين ساقية سيدي بوسف والطويرف التي سجلت انقطاعا ظرفيا لحركة المرور نتيجة تهاطل الثلوج بمعتمدية ساقية سيدي يوسف. وتم التدخل في هذه الولاية على طول 175 كلم في 12 نقطة مما مكن من اعادة حركة المرور بها كليا وذلك باستعمال 12 آلية.

ولاية سليانة:
تم تسجيل انقطاع ظرفي للمرورعلى مستوى الطريق الوطنية 4، بالجزئين الرابطين بين برقو وسليانة من جهة وسليانة ومكثر من جهة أخرى. وتم استئناف حركة المرور بها، فيما ينتظر استكمال إرجاع حركة المرور بالجزء الرابط بين مكثر والروحية عشية اليوم.
وبخصوص الطريق الوطننية 12، تم ارجاع حركة المرور في الجزئين الرابطين بين كسرى ومكثر من جهة والسرس ومكثر من جهة أخرى، وقد سجلت هذه الولاية تهاطلا للثلوج ببرقو وسليانة ومكثر وكسرى والروحية.
وتم التدخل في هذه الولايةوفق بلاغ وزارة التجهيز على طول 160 كلم في 9 نقاط حيث تمكنت المصالح المختصة من ارجاع حركة المرور ب 8 منها كليا فيما يتواصل العمل على اعادة حركة المرور الى وضعها الطبيعي بالنقطة المتبقية وذلك باستعمال 13 آلية.
وافادت وزارة التجهيز في بلاغها بان وزيرا التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية محمد صالح العرفاوي، والشؤون المحلية، يوسف الشاهد، تحولا مرفوقين بالمدير العام للجسور والطرقات، صلاح الزواري اليوم الأحد للمناطق المعنية للاطلاع على التدخلات الجراية بها.
ودعت الوزارة التجهيز في بلاغها مستعملي الطريق لمواصلة ملازمة الحذر واحترام الاشارات المرورية والاتصال بالأرقام التي وفرتها عند حصول انقطاعات بالطرقات الراجعة لها بالنظر أو للفت نظرها حول أي طارئ.
وقد توجهن الوزارة بالشكر لكافة الفرق اتي عملت خلال الليلة الفاصلة بينن 16 و 17 جانفي 2016 وكل المتدخلتين العموميين وخاصة منهم الخواص على ما بذلوه من مجهودات لتفادي انقطاع حركة المرور بالطرقات وارجاعها بتلك التي شهدت انقطاعات ظرفية.