ماجدولين الشارني توجه رسالة لقيس سعيّد

ماجدولين الشارني توجه رسالة لقيس سعيّد

ماجدولين الشارني توجه رسالة لقيس سعيّد
وجهت ماجدولين الشارني وزيرة الشباب والرياضة السابقة رسالة لرئيس الجمهورية قيس سعيد، حول استقباله بقصر قرطاج لـخمسة أطفال من أبناء الارهابيين تم اعادتهم من ليبيا إلى تونس.

واستهلت رسالتها بسؤال مفاده، ''أتعلم أن من استقبلهم هم أبناء إرهابيين؟ أتعلم أن البيان الرسمي الذي أصدرته فيه مغالطة للرأي العام وتعمّد استعمال عبارات أخرى للاستعطاف؟''.
 

 وأضافت في تدوينة لها عبر صفحتها الرسمية بالفايسبوك قائلة '' أكيد هؤلاء الأطفال لا ذنب لهم، وهناك الآلاف من ضحايا الحرب والإرهاب في سوريا والعراق وليبيا، والاعتناء بهم جميعا واجب الدولة، لكن أن يتم تنظيم استقبال رسمي لأبناء الإرهابيين دون غيرهم فهذا غير معقول''.

وخاطبت رئيس الجمهورية باعتباره 'القائد الأعلى للقوات المسلحة'، مضيفة 'أكيد أنك تعلم أن الحرب على الإرهاب تقوم على الحرب النفسية بالأساس للحفاظ على المعنويات العالية للقوات الحاملة للسلاح، أتعلم سيدي الرئيس أن جميع البلدان التي تحارب الإرهاب لم يستقبل أي من رؤسائها أبناء الإرهابيين'.