قيس سعيد: قابس ولاية شهيدة في بلد مجروح

قيس سعيد: قابس ولاية شهيدة في بلد مجروح

قيس سعيد: قابس ولاية شهيدة في بلد مجروح
تحول رئيس الجمهورية قيس سعيّد صباح اليوم الأحد 14 مارس 2021، إلى ولاية قابس لمعاينة الحريق الذي نشب أمس السبت بالمنطقة الصناعية بالجهة.

 

ووصف رئيس الجمهورية قيس سعيد، في تصريح للصحفيين، ولاية قابس بالولاية الشهيدة في بلد مجروح بسبب الصناعات الكيميائية واغتيال الطبيعة''، على حد تعبيره.
وأعلن رئيس الجمهورية، أن الادارة العامة للهندسة العسكرية ستشرف على إنشاء مؤسسة استشفائية لعلاج الأمراض التي تسببها الصناعات الكيميائية.
وعن المستشفى الجامعي المبرمج في الجهة، قال رئيس الدولة إن ''الأموال مرصودة والدراسات جاهزة لهذا المشروع لكن فقط في نشرات الأخبار''، على حد قوله.

يذكر أن انفجار خزان يحتوي على مادة الإسفلت، صباح أمس السبت، تسبب في اندلاع النيران بوحدة لصناعة هذه المادة بالمنطقة الصناعية بقابس، وأوقع 05 ضحايا واصابة شخص آخر بحروق تمّ نقله الى المستشفى الجهوي بقابس لتلقي الاسعافات.


وتمكن أعوان الحماية المدنية من اخماد النيران والسيطرة على الحريق ووضع حد للخطر، الذي كان يهدد المنطقة الصناعيّة، التي توجد بها العديد من المصانع المختصة في الصناعات الكيميائية وفي انتاج الغاز.