فوزي عبد الرحمان: هاجس الأحزاب السياسية الوحيد هو تسمية الأشخاص في الادارات

فوزي عبد الرحمان: هاجس الأحزاب السياسية الوحيد هو تسمية الأشخاص في الادارات

فوزي عبد الرحمان: هاجس الأحزاب السياسية الوحيد هو تسمية الأشخاص في الادارات

قال فوزي عبد الرحمان القيادي في حزب آفاق تونس اليوم الخميس 3 ماي 2017، خلال حضوره في برنامج هات الصحيح أن حكومة الوحدة الوطنية بدون سند سياسي وليس لديها وجود فعلي على ارض الواقع مشيرا إلى ان هذا ما قاله رئيس الحكومة يوسف.


وأكد عبد الرحمان أن عدم الاستقرار السياسي ناتج عن الممارسات البعيدة عن الواقع، مشيرا ان الحزب الأول في البلاد لا يقوم بدوره في تأطير الأحزاب الأخرى والتنسيق الوحيد يتم في مجلس نواب الشعب وفق تعبيره.
وأفاد القيادي في حزب آفاق تونس بأن هاجس الأحزاب السياسية الوحيد هو تسمية الأشخاص في الادارات التونسية
وقال عبد الرحمان أن الأزمة السياسية هي أزمة منظومة حكم وليس حكومة مشيرا إلى أن توازن السلط مرتبك جدا يعرقل السلطة السياسية عن تسيير البلاد مضيفا أنه في هذه التركيبة ''لو أتينا بأوباما فلن ينجح في تعديل الأمور'' وأن ''هناك خلل بنيوي والأرضية الاقتصادية والاجتماعية هشة''.
وفي حديثه عن احتجاجات تطاوين أشار عبد الرحمان إلى أنه يوجد وعي عند الشباب والاحتجاجات شرعية ولكن هناك توضيفا للاحتجاجات الاجتماعية من أجل مصالح اقتصادية و''الحكماء في الجهة يعرفون هذا الكلام''.
وأضاف عبد الرحمان أنه متفائلا قليلا في تقييمه لأداء الحكومة وأن هناك مؤشرات خفيفة في انتعاشة اقتصادية.