بطاقات إيداع بالسجن في حق أمنيين اعتدوا على الصحفي سفيان بن نجيمة

قضية الاعتداء على الصحفي سفيان بن نجيمة: بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 أمنيين

قضية الاعتداء على الصحفي سفيان بن نجيمة: بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 أمنيين
أصدرت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم الاثنين 26 سبتمبر 2022، بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 أمنيين مع الاحالة على المجلس الجناحي وذلك على خلفية الاعتداء بالعنف على الصحفي بإذاعة تونس الدولية سفيان بن نجيمة داخل مركز أمن وسط العاصمة، وفق إذاعة موزاييك.

وكانت النيابة العمومية قد أذنت لأعوان الفرقة المركزية للحرس الوطني بالعوينة بالاحتفاظ بالأمنيين المتهمين على ذمة الأبحاث المتعلقة بتعرض الصحفي سفيان بن نجيمة داخل مقر أمني تابع لمنطقة الأمن الوطني بباب بحر.

يشار إلى أن وزارة الداخلية قد اعلنت في وقت سابق، عن فتح بحث إداري في الحادثة.

وكانت نقابة الصحفيين قد ذكرت في بيان سابق أن الصحفي سفيان بن نجيمة، كان قد تنقل إلى أحد مراكز الأمن وسط العاصمة لتقديم شكاية في عملية سلب "براكاج" تعرض لها، وعند وصوله إلى مركز الأمن عرف الصحفي بصفته وبسبب تنقله إلى المكان، وخلال الانتظار رفقة مجموعة من المواطنين، دخل أحد الأعوان إلى مركز الأمن ووجه السب والشتم لجميع الحضور، وقد عمل الصحفي سفيان بن نجمة على رصد الاعتداء الأمني عليه وعلى الحاضرين وتصويره عبر هاتفه الجوال، وفور تفطن العون إلى تصوير الصحفي له، اعتدى عليه في البداية لفظيا وشتم مهنة الصحافة والصحفيين وقام بمصادرة هاتفه وتكبيله بـ "المينوت" ، ثم اقتاده إلى غرفة بعيدا عن كاميرا المراقبة بالمكان حيث تناوب 3 أعوان على الاعتداء عليه بالعنف الشديد وبالسب والشتم.