في اليومين الأولين من امتحان الباكالوريا: نحو 200 ملف يتعلق بمحاولات وحالات الغش

في اليومين الأولين من امتحان الباكالوريا: نحو 200 ملف يتعلق بمحاولات وحالات الغش

في اليومين الأولين من امتحان الباكالوريا: نحو 200 ملف يتعلق بمحاولات وحالات الغش
بلغ إجمالي الملفات المتعلقة بمحاولات وحالات الغش وسوء السلوك في اليومين الأول والثاني من الاختبارات الكتابية للدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا 197 ملفا (منها 4 حالات سوء سلوك) وذلك بعد تسجيل 118 حالة جديدة في اليوم الثاني مقابل 79 حالة في اليوم الأول، حسب مدير عام الامتحانات عمر الولباني.

وأفاد الولباني في تصريح ل(وات) أنه يقع حاليا التحقيق في هذه الملفات من قبل لجان مختصة في التحقيق والبت في محاولات الغش وحالات الغش وسوء السلوك في 7 مراكز تجميع وتوزيع تابعة لوزارة التربية، في انتظار الفصل فيها نهائيا، دون أن يستبعد إمكانية تبرئة بعض المترشحين رغم أنه يعتقد أنه ستتم إدانة أغلبهم.

وتستحوذ ولاية سيدي بوزيد على أكبر عدد من هذه الملفات التي تتعلق بها شبهات محاولات وحالات غش وسوء سلوك بـ 30 حالة، تليها القصرين بـ 21 حالة، فولاية قفصة بـ 15 حالة، ثم ولاية بن عروس بـ 14 حالة، وولاية نابل بـ 13 حالة، وولاية المنستير بـ 9 حالات، وسوسة بـ 8 حالات، وفق الولباني.

وأوضح أن بقطع النظر عن الحالات المتعلقة بها شبهات محاولات الغش الناجمة مثلا عن اصطحاب أجهزة هواتف محمولة التي يحجر على المترشحين اصطحابها الى مراكز الامتحان، سيقع إحالة ملفات المترشحين الذين قبض عليهم في حالة تلبس بصدد الغش بواسطة أجهزة الكترونية إلى المصالح الأمنية لكشف شبكات الغش.

وأكد عمر الولباني أن خلية المتابعة واليقظة بصدد القيام بعمل كبير للكشف عن شبكات الغش حيث تفطنت لعديد المترشحين وهم بصدد ارتكاب عمليات غش في قاعات الامتحان باستعمال أجهزة الكترونية متطورة على غرار بطاقات الكترونية تتضمن شرائح اتصالات وسماعات صغيرة وأسلاك الكترونية.