فتحي المولدي: ''القاضي ليس له سلطة تقديرية لرفض إجراء حوار تلفزي مع نبيل القروي''

فتحي المولدي: ''القاضي ليس له سلطة تقديرية لرفض إجراء حوار تلفزي مع نبيل القروي''

فتحي المولدي: ''القاضي ليس له سلطة تقديرية لرفض إجراء حوار تلفزي مع نبيل القروي''
اعتبر المحامي فتحي المولدي اليوم الثلاثاء 10 سبتمبر 2019، أن القاضي الذي سينظر في مطلب الإذن لنبيل القروي لإجراء الحوار على قناة "الحوار التونسي" ليس لديه سلطة تقديرية لرفض المطلب.

وأضاف المولدي خلال مداخلته في برنامج أحلى صباح على إذاعة موزاييك، أن الطرف الذي يأخذ القرار هي الهيئة العليا المستقلة للانتخابات والتي وافقت على اجراء الحوار لذلك على القاضي المصادقة على الإذن.
وفي نفس السياق قدم المولدي مثاثلا عن مترشح في البيرو والذي مكنوه من الخروج من السجن  والحضور في مناظرة ثم العوة من جديد الى السجن، لافتا إلى أنه من حق نبيل القروي تقديم وجهة نظره.
يجدر الذكر أن الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات أذنت لقناة الحوار التونسي بإجراء حوار تلفزي مع المترشح للإنتخابات الرئاسية نبيل القروي وذلك بناء على طلب الاستاذ عبد العزيز الصيد المحامي لدى التعقيب بالنيابة على قناة الحوار التونسي.
 وقالت الهيئة إنها أذنت  للحوار التونسي بإجراء الحوار  التلفزي على أن يكون ذلك في إطار التراتيب القانونية الجاري العمل بها.
وأخذت هيئة الإنتخابات هذا القرار "تكريسا لواجبها في ضمان مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص  بين جميع المترشحين المنصوص عليه بالفصل 52  من القانون الأساسي عدد 6 لسنة 2014 المتعلق بالانتخابات والاستفتاء كما تم تنقيحه واتمامه بالنصوص اللاحقة له" وفقا للوثيقة.