الانتخابات البلدية: فاروق بوعسكر يوضح أسباب إلغاء الحبر الانتخابي

فاروق بوعسكر يوضح أسباب إلغاء الحبر الانتخابي

فاروق بوعسكر يوضح أسباب إلغاء الحبر الانتخابي

أوضح عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، اليوم الجمعة 9 مارس 2018، أن قرار مجلس الهيئة إلغاء الحبر الإنتخابي مرده أن كلفة الحبر مرتفعة بعض الشيء، بالإضافة إلى أن أغلب الأنظمة الديمقراطية تخلت عن اعتماد الحبر في الانتخابات وتعتبره آليه قديمة.



ونفى فاروق بوعسكر نفيا قاطعا أن يكون إلغاء الحبر الإنتخابي مدخلا لتزوير الإنتخابات البلدية أو تخل من الهيئة عن مبدأي الشفافية والنزاهة، مشيرا إلى أن الوثيقة الوحيدة للتعريف بالناخب في الإنتخابات البلدية، هي بطاقة التعريف الوطنية، ونظرا إلى أن الانتخابات البلدية هي انتخابات القرب بالأساس، فإن الإمضاء لا يشكل أي خطر على العملية الإنتخابية لأن الناخب مسجل في دائرة إنتخابية واحدة، فضلا عن وجود مراقبين وملاحظين مما يعزز شفافية الإنتخابات، حسب قوله.

وبين أن عدم موافقته وزميله في الهيئة نبيل بفون، على إلغاء الحبر الإنتخابي لا يعود إلى أن هذا الأمر يمكن أن يشكل خطرا على العملية الانتخابية وإنما بسبب أن الحبر أصبحت له رمزية خاصة عند التونسيين ويؤثر في نفسية الناخب، ولكنهما يحترمان قرار مجلس هيئة الانتخابات الذي تمت المصادقة عليه بأغلبية الأعضاء، وفق تعبيره.