غرفة القصابين تقدّم كتابا لوزارة التجارة لإصلاح منظومة اللحوم الحمراء

غرفة القصابين تقدّم كتابا لوزارة التجارة لإصلاح منظومة اللحوم الحمراء

غرفة القصابين تقدّم كتابا لوزارة التجارة لإصلاح منظومة اللحوم الحمراء
أعلن رئيس الغرفة الجهوية والوطنية للقصابين أحمد العميري اليوم السبت 22 جانفي2022 أنه وجّه مؤخرا إلى وزيرة التجارة وتنمية الصادرات فضيلة الرابحي كتابا يتضمن مقترحات وحلول لإصلاح منظومة اللحوم الحمراء .

 و أوضح العميري في تصريح لموزاييك أف أم أن ابرز نقاطه هو ملف العجول الموردة والمعدة للتسمين التي يتم استيرادها بتكاليف خيالية وبهامش ربح كبير لبعض الموردين مع إعفاءات جبائية وديوانية غير معلنة بصفة شفافة وخاصة الجانب الخاص بالإعفاءات لفائدة القصابين والفلاحة ومسمني العجول  .  

 واعتبر أحمد العميري أن افتقاد المعلومة والأرقام المعلنة  بالخصوص  وعدم التصريح بها من قبل وزارة الفلاحة واتحاد الفلاحة والمجمع المهني المشترك ومدير عام التجارة الداخلية يجعل هناك ضبابية في المرحلة الأخيرة لوضع السعر المحدد للبيع لكلغ الواحد للمستهلك التونسي .

وأشار إلى أن من النقاط الأخرى الواردة في الكتاب مسألة منح الفاعلين في المجال جوازات للتنقل تضع حدا للدخلاء في القطاع وضرورة نشر أسماء المنتفعين بالعجول التي ترد سنويا كل شهر ديسمبر .

 وبين أحمد العميري أنه تم عقد جلسة في نوفمبر الماضي مع وزيرة التجارة الحالية فضيلة الرابحي  للمطالبة بمراقبة مسالك التوزيع وتهريب العجول من ولاية إلى أخرى  من عدة أطراف في حين يباع الكلغ الواحد من اللحم بين 30 و35 دينارا في ظل اقتراب شهر رمضان.