غدا تحديد موعد أداء قيس سعيد اليمين الدستورية

غدا تحديد موعد أداء قيس سعيد اليمين الدستورية

غدا تحديد موعد أداء قيس سعيد اليمين الدستورية
دعا رئيس مجلس نواب الشعب بالنيابة عبد الفتاح مورو، اليوم الخميس 17 أكتوبر 2019، مكتب البرلمان إلى الانعقاد يوم غد الجمعة بمقر المجلس بقصر باردو، بداية من الساعة العاشرة صباحا.


وأفاد الناطق الرسمي باسم مجلس نواب الشعب حسان الفطحلي، بأن مكتب المجلس سيخصص للنظر في المراسلة الواردة على المجلس من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، بخصوص قرارها الرسمي بإعلان المترشح قيس سعيد رئيسا للجمهورية، وفق النتائج النهائية للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، وتحديد موعد جلسة عامة تخصص لآداء اليمين للرئيس الجديد.

يشار إلى أنّ رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، كان قد أعلن اليوم الخميس، عن فوز المترشح للانتخابات الرئاسية قيس سعيد بمنصب رئيس الجمهورية بصفة نهائية، وذلك بعد استيفاء آجال الطعون وعدم تقديم أي طعن للمحكمة الإدارية، وإثر تحصّله على الأغلبيّة المطلقة من الأصوات.

ويؤدي رئيس الجمهورية المنتخب اليمين أمام المجلس النيابي القائم، بعد انقضاء جميع أطوار النزاع الانتخابي في حال الطعن في النتائج الأولية، وإثر الاعلان الرسمي عن النتائج النهائية من قبل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

وينص الفصل 76 من الدستور والفصول 152 و153 و154 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب، على أن يتولى رئيس مجلس نواب الشعب بالنيابة، في أجل يومين من تلقيه قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات المتعلق بالنتائج النهائية للانتخابات الرئاسية، دعوة مكتب المجلس الى الانعقاد ليحدد موعد الجلسة العامة المخصصة لأداء رئيس الجمهورية المنتخب اليمين الدستورية، على أن تكون في أجل لا يتجاوز عشرة أيام من تاريخ قرار مكتب المجلس.

كما يتولى رئيس المجلس بالنيابة إعلام كل من الرئيس المنتخب والرئيس المتخلي بموعد الجلسة العامة، ويفتتح رئيس المجلس الجلسة العامة بكلمة موجزة ثم يدعو رئيس الجمهورية المنتخب لأداء اليمين.
يذكر أن رئيس الجمهورية يؤدي اليمين التالية "أقسم بالله العظيم أن أحافظ على استقلال تونس وسلامة ترابها، وأن أحترم دستورها وتشريعها، وأن أرعى مصالحها، وأن ألتزم بالولاء لها". ويتولى رئيس الجمهورية إلقاء خطاب أمام مجلس نواب الشعب بعد آدائه اليمين الدستورية.