غاز مسيل للدموع في مواجهات بين طلبة الاتحاد العام لطلبة تونس والأمن

العاصمة: غاز مسيل للدموع ومواجهات بين طلبة ووحدات الأمن

العاصمة: غاز مسيل للدموع ومواجهات بين طلبة ووحدات الأمن

جدت في حدود منتصف نهار اليوم الأربعاء 10 أفريل 2019، مواجهات بين قوات الأمن ومجموعة من طلبة الاتحاد العام لطلبة تونس المحتجين أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، شهدت إطلاقا مكثفا للغاز المسيل للدموع مما تسبب في تعطل حركة المرور بنهج أولاد حفوز بالعاصمة.


وسادت في محيط الوزارة حالة من الفوضى إذ احتشدت مجموعات من الطلبة المطالبين بإجراء مناظرة الكاباس، وقاموا بإغلاق الطريق وعمدوا أمام تدخل قوات الأمن لإبعادهم باستعمال الهراوات إلى رشقها بالحجارة، لينسحبوا تدريجيا إلى الشوارع المحاذية لها.

وكان الاتحاد العام لطلبة تونس أكد يوم 3 أفريل رفضه للمشروع الذي يقرّ انتداب طلبة ممن تلقوا تكوينا في اختصاص الاجازة وماجستير التربية والتعليم للتدريس دون غيرهم من باقي الطلبة المتخرجين من التعليم العالي داعيا الى اقرار الانتداب باعتماد آلية مناظرة "الكاباس" ومنتقدا ما اعتبره توجه وزارة التربية لوقف الانتداب والغاء مناظرة "الكاباس".

يشار إلى أن وزارة التربية أعلنت يوم 2 أفريل أنه بإمكان الناجحين في مناظرة البكالوريا هذه السنة اختيار اختصاص "الاجازة وماجستير التربية والتعليم" كتوجيه في للدراسة في الجامعات التونسية للسنة الدراسية 2019 -2020، وذلك في إطار اضفاء معايير الجودة على المنظومة التربوية في اطار التعاون بين وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي بهدف تمهين التدريس.