عياض اللومي : تصريح الرئيس غير مسؤول وفيه خرق واضح للدستور وللمواثيق الدولية

عياض اللومي : تصريح الرئيس غير مسؤول وفيه خرق واضح للدستور وللمواثيق الدولية

عياض اللومي : تصريح  الرئيس غير مسؤول وفيه خرق واضح للدستور وللمواثيق الدولية
علق النائب عن حزب قلب تونس بالبرلمان عياض اللومي ،  في تدوينة على صفحته الرسمية على فايسبوك ، اليوم الأربعاء 23 سبتمبر 2020 ، على كلمة رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال لقائه برئيس الحكومة هشام المشيشي ، والتي انتقد فيها التعيينات الأخيرة صلب رئاسة الحكومة.

واعتبر اللومي ، في تدوينته أن تصريح رئيس الجمهورية اليوم لدى استقباله رئيس الحكومة غير مسؤول وفيه خرق واضح للدستور والمواثيق الدولية  ولأخلاقيات التعامل داخل الدولة.

وطالب عياض اللومي رئيس الحكومة  هشام المشيشي بالتمسك بصلاحياته ، معتبرا أن التعيينات الأخيرة ممتازة وارجعت بعضا من الثقة التي فقدها الشعب في الدولة..

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الجمهورية قيس سعيد ، كان قد انتقد خلال لقائه مساء اليوم بهشام المشيشي التعيينات الأخيرة برئاسة الحكومة  ، من خلال تأكيده على أن عددا من الأشخاص الذین یروج لتعیینهم فی عدد من المناصب لا تزال قضاياهم جاریة أمام المحاكم، وحتى وإن تأخرت الدوائر المعنیة بالبت فی هذه القضایا فإنه يتوجب انتظار الكلمة الفصل للقضاء قبل الاستعانة بهم في هذه المرحلة في إدارة الشأن العام حتی بمجرد تقدیم مقترحات أو نصائح ، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية .

وأضاف سعيد  أن المحاكم تصدر أحكامها باسم الشعب وإذا كان صاحب السیادة أدان منظومة كاملة بمؤسساتها وأشخاصها وثار علیها وسقط الشهداء والجرحی من أجل إزاحتهم، فلا مجال لان یعودوا الیوم بعد ان كانوا قد تواروا عن الأنظار ومازالت قضایاهم منشورة أمام القضاء.

وفيما يلي نص التدوينة كاملا :