عماد درويش: ''500 ألف متقاعد في تونس، يعيشون في سرداب و"خندق موت بطيء"

عماد درويش: ''500 ألف متقاعد في تونس، يعيشون في سرداب و"خندق موت بطيء"

عماد درويش: ''500 ألف متقاعد في تونس، يعيشون في سرداب و"خندق موت بطيء"

قال عماد درويش الخبير الدولي في الطاقة ومؤسس شركة "سنيور انتيريم '' خلال حضوره اليوم الجمعة 5 ماي 2017 في برنامج ''ناس نسمة نيوز" إن شركته تعمل على اكتشاف حياة جديدة للمتقاعدين تعتمد على خبرتهم لصالح المؤسسات والاقتصاد التونسي.


وأعتبر درويش أن 500 ألف متقاعد في تونس، يعيشون في سرداب و"خندق موت بطيء" على حد تعبيره، مشيرا إلى أن مشروعه يتمثل في سلسلة من الأفكار تمازج بين المتقاعد والشباب.

وأكد الخبير الدولي أن الأشخاص البالغين 60 سنة يتمتعون بتراكم معرفي مضيفا أن الشركة تلقت اتصالات هاتفية وطلبات لمتقاعدين أصحاب خبرة في عدة مجالات.

وقال درويش إن هناك طلبا كبيرا في افريقيا على فئة معينة من الشعب التونسي خاصة على الامنيين المتقاعدين و"مهندسين الستاغ" والعاملين بشركات الفسفاط وإطارات الدولة في السياحة.

وأكد أن شركته تتفاوض مع عديد الأطراف لخدمة المتقاعدين كالصندوق الوطني للتأمين على المرض وشركات الطيران كما تعمل الشركة على إرسال مكتوب للامم المتحدة كي يتمتع المتقاعدون بالسفر دون تأشيرة .

كما أكد أنه سيتم إمضاء اتفاق مع شركة ''اورونج'' لكي يجري المتقاعد اتصالات مجانية مع "السينيور" .

وبخصوص الاقتصاد التونسي الذي تراجع قال درويش إنه على أصحاب الاختصاص العمل في مجال الاقتصاد مشيرا إلى أنه يجب الاعتماد على الخبرات في قيادة البلاد.

واعتبر أن السبب وراء انهيار الدينار التونسي يعود إلى تضاعف مستوى كتلة الأجور وتراجع انتاج النفط وغياب الاستثمار الخاص بسبب عدم الاستقرار.