عبد اللطيف المكي: 'هناك رجل قوي يتحكم في التلفزة الوطنية من خارجها'

عبد اللطيف المكي: 'هناك رجل قوي يتحكم في التلفزة الوطنية من خارجها'

عبد اللطيف المكي: 'هناك رجل قوي يتحكم في التلفزة الوطنية من خارجها'
اعتبر النّائب عن حركة النهضة عبد اللطيف المكّي، أن ما حصل بالأمس من اقالات صلب مؤسسة التلفزة التونسية على اثر الخطأ الوارد بالقناة الثانية ، لا تبعث على الارتياح خاصة أن هذه الطريقة في التسيير تهدف إلى خدمة أجندة سياسية معينة في مرحلة انتخابية حساسة. 

وكشف المكي في تدوينة على صفحته الرسمية على موقع الفايسبوك ، أن المدير العام للتلفزة الوطنية يعمل في ظروف هشة و يكفي القول أن عقده مع المؤسسة لم يمضى الى اليوم رغم تعيينه منذ مدة مما يعني تهديدا ضمنيا انه يمكن التخلي عنه في اي وقت ، مشيرا الى أن هناك رجلا قويا يتحكم في المؤسسة من خارجها و لا علاقة رسمية له بها عبر تعيين امرأة ( د ف م) له بها قرابة قوية تفعل ما تشاء في المؤسسة.

وأكد المكي إنه سيسعى لكشف الحقائق وتصحيح أوضاع هذا المرفق .

وفيما يلي نص التدوينة كاملا: