عبد السلام: ''سعيّد لا علاقة له بثورة 17 ديسمبر ولا 14 جانفي''

عبد السلام: ''سعيّد لا علاقة له بثورة 17 ديسمبر ولا 14 جانفي''

عبد السلام: ''سعيّد لا علاقة له بثورة 17 ديسمبر ولا 14 جانفي''
قال القيادي بحركة النهضة رفيق عبد السلام، اليوم الخميس 2 ديسمبر 2021، إن رئيس الجمهورية قيس سعيد، ''لا علاقة له بثورة 17 ديسمبر ولا 14 جانفي''.

واتهم عبد السلام، في تدوينة عل صفحته بموقع فايسبوك، قيس سعيد بـ ''الاختباء في جحر الثورة المضادة'' قائلا: قيس سعيد لا علاقة له بثورة 17 ديسمبر ولا 14 جانفي لأنه بكل بساطة  يختبئ في جحر الثورة المضادة ، وانقلب على  كل الأسس  التي قامت عليها الثورة،  ونسف كل المؤسسات التي بنتها وراكمتها خلال السنوات الأخيرة''

وأضف ''من ينتصر  لثورة 17 ديسمبر لا يغدر بدستور الثورة ولا ينقلب على إرادة الشعب، ولا يستنجد بعناصر مخابرات  السيسي في قصر قرطاج لتنفيذ الانقلابات والمؤامرات''، وفق قوله.  
وتابع قائلا: ''الأحرى والأولى أن يجعل قيس سعيد من السابع من نوفمبر عيده الرسمي، ويعلق صورة بن علي فوق  مكتبه، ويكف عن استغلال المناطق الداخلية ويتوقف عن مخادعةً شباب الثورة المغدور به''.

يذكر أن رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، كان قد أعلن لدى إشرافه اليوم بقصر قرطاج، على اجتماع مجلس الوزراء، عن إدراج نقطة إضافية في جدول أعمال المجلس تتعلّق بمشروع أمر رئاسي لتنقيح الأمر المتعلّق بضبط الأعياد التي تُخوّل تمتّع أعوان الدولة بعطلة واعتبار يوم 17 ديسمبر من كل سنة هو يوم عيد الثورة، بدلا عن يوم 14 جانفي.