طبيبة نفسية: الوسواس من المرض يتزايد لدى الأشخاص الذين تفوق أعمارهم40 سنة

طبيبة نفسية: الوسواس من المرض يتزايد لدى الأشخاص الذين تفوق أعمارهم40 سنة
أفادت الطبيبة النفسية، زهرة عيسى، اليوم الجمعة خلال مقهى علمي نظمته مدينة العلوم بتونس حول الوسواس من المرض، بأن الحالات المرتبطة بتوهم المرض او الوسواس من المرض تتزايد لدى الاشخاص ممن يفوق سنهم 40 سنة وهي حالة نفسية ترتبط بتوهم أعراض أمراض عضوية وهمية

وأضافت، خلال تدخلها بمقر مدينة العلوم بتونس، أن الاعراض الجسدية أو الافكار المرتبطة بتوهم المرض تظهر في شكل صداع او صعوبة في التنفس وتتواتر لدى المرضى اعراض اوجاع في البطن والغثيان والاسهال وخاصة آلام الظهر وذكرت ان الاعراض العضوية الوهمية تصاحبها مشاعر الخوف والاكتئاب وعدم الاطمئنان.

وبيّنت، في سياق متصل، أن النساء أكثر عرضة لتوهم المرض مقابل الرجال، مضيفة أن الاطفال نادرا جدا ما يتعرضون لهذا الاضطراب النفسي باعتبار ان الاطفال عادة ما يعرفون بالتفاؤل والاقبال على الحياة باستثناء بعض الحالات للاطفال بمراكز الرعاية او الاطفال دون سند الذين يعيشون حالة عزلة عن العائلة مما ينعكس سلبا على المشاعر العاطفية فيتوهمون المرض لاثارة الاهتمام.

وأكدت ان هذ الاضطراب يستوجب بالاساس علاجا نفسيا من خلال الانصات والاعتراف بمعاناة المريض وتصنيف حالته النفسية ووصف الدواء ان استوجب ذلك والمرافقة النفسية بحصص منتظمة. ودعت الى اتباع اجراءات وقائية لتفادي الاصابة بهذا الاضطراب من خلال الحصول على قسط كاف من النوم والتغذية السليمة وتنظيم الحياة الاجتماعية والمهنية والدراسية والاجتماعية وملء اوقات الفراغ.