شورى النهضة يدين تشويه النواب وترذيل العمل النيابي

شورى النهضة يدين تشويه النواب وترذيل العمل النيابي

شورى النهضة يدين تشويه النواب وترذيل العمل النيابي
عقد مجلس شورى حركة النهضة يوم السبت 02 ماي 2020  الدورة 39 عن بعد عبر احدى تطبيقات التواصل الاجتماعي.

وتناولت الدورة عددا من القضايا الوطنية والداخلية كما استنكر المجلس عودة الحملات الإعلامية المضللة التي تستهدف التجربة الديمقراطية الناشئة ببلادنا، عبر ترذيل مؤسسات الدولة، والفاعلين السياسيين وفق ما جاء في بلاغ الحركة.

وأورد نص البلاغ ان مجلس شورى النهضة يهيب بشرفاء القطاع المثابرة على الالتزام بالموضوعية وأخلاقيات المهنة وابعاد القطاع عن سطوة الأجندات السياسية والايديولوجيا ومراكز التأثير المالي المحلي والدولي.

كما ندد بشدة استهداف رئيس مجلس نواب الشعب ومؤسسة البرلمان، الذي يمثّل الشرعية وإلإرادة الشعبية، كما يدين تشويه النواب وترذيل العمل النيابي في محاولة يائسة لارباك المسار الديمقراطي وتعطيل عمل مؤسسات الدولة.

وجعت الحركة القوى الوطنية السياسية والاجتماعية إلى  الالتفاف حول الحكومة في مواجهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية للأزمة واستبعاد كل المناكفات السياسية تحقيقا للوحدة الوطنية التي هي شرط النجاح في مواجهة التحديات الاقتصادية في المرحلة القادمة.

كما أكدت على  ضرورة التزام كل أحزاب الائتلاف الحكومي بمبدأ التضامن والعمل المشترك تحقيقا لنجاعة العمل في مواجهة الصعوبات الاقتصادية للمرحلة الراهنة وقطعا للطريق أمام كل محاولات الارباك وافشال مسار تونس في الاستقرار والديمقراطية.