سيدي بوزيد في الذكرى الثامنة للثورة: زحـــمة وفـود وحُـــزمة وعــود

سيدي بوزيد في الذكرى الثامنة للثورة: زحـــمة وفـود وحُـــزمة وعــود

سيدي بوزيد في الذكرى الثامنة للثورة: زحـــمة وفـود وحُـــزمة وعــود

توافد، منذ الساعات الاولى من صباح اليوم الاثنين 17 ديسمبر 2018، عدد كبير من الزوار على مدينة سيدي بوزيد حيث تجمعوا في ساحة الشهيد محمد البوعزيزي للاحتفال بالذكرى الثامنة لاندلاع ثورة 17 ديسمبر 2010.


وتوشحت الساحة بالرايات الوطنية والشعارات المطالبة بالحرية والتنمية والتشغيل الى جانب العديد من المطالب الاجتماعية الأخرى.
وقال انيس ضيف الله والي سيدي بوزيد، "لقد تم اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة لانجاح هذه المناسبة وخاصة على المستوى الأمني، مشيرا الى ان العديد من الشخصيات الوطنية وممثلي المجتمع المدني سيحضرون التظاهرة فضلا عن وزري الشؤون الثقافية والشؤون المحلية والبيئة والامين العام للاتحاد العام للشغل وئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.
ويتضمن برنامج الاحتفال بهذه الذكرى العديد من التظاهرات تنطلق بتحية العلم على انغام النشيد الوطني وافتتاح معرض ثقافي بساحة متحف الثورة وعدد من الانشطة الثقافية بساحة البوعزيزي.
وسيقوم الفنان أحمد الماجري بقديم عرض موسيقي مع الفنانة بديعة بوحريزي بساحة الشهيد محمد البوعزيزي، فيما سيحتضن مساء اليوم مسرح الهواء الطلق عرضا موسيقيا للفنانة الفلسطينية أميمة الخليل.
وسيتم تنظيم معرض "الأيام التجارية للصناعات التقليدية" بمقر الهيئة الفرعية للانتخابات.
وتحتفل تونس، اليوم 17 ديسمبر الذكرى الثامنة لاندلاع ثورة 2011 التي انطلقت شرارتها الأولى من سيدي بوزيد أين اضرم بائع الخضر الشهيد محمد البوعزيزي، النيران في جسده احتجاجا على مصادرة عربته.
وانطلقت اثر هذه الحادثة الاحتجاجات لتطال باقي المدن ومناطق البلاد أدت الى فرار الرئيس السابق زين العابدين بن علي، ومن ثم اندلعت في أعقابها موجة احتجاجات شعبية في العديد من الدول العربية الاخرى وصفت ب"الربيع العربي".