سميرة مرعي '' خضوع حاجين إثنين لعمليتين جراحيتين في مكة ''

سميرة مرعي '' خضوع حاجين إثنين لعمليتين جراحيتين في مكة ''

سميرة مرعي '' خضوع حاجين إثنين لعمليتين جراحيتين في مكة ''

أفادت وزيرة الصحة سميرة مرعى، عشية اليوم الإثنين 5 سبتمبر 2016، بأن "حاجين إثنين خضعا لعمليتين جراحيتين في إحدى مستشفيات مكة المكرمة، في حين تلقى ستة آخرون العلاج، بسبب تعكرات صحية" وصفتها ب"العادية".


وأضافت الوزيرة في تصريح إعلامي، بمناسبة توديع الوفد الرسمي للحجيج للبقاع المقدسة بمطار الحجيج بتونس، أن "البعثة الطبية تتابع الوضع الصحي لكافة الحجاج وتقدم لهم كل النصائح الضرورية، من أجل إتمام مناسك الحج في ظروف صحية طيبة".
وبدوره أكد رئيس وفد وزارة الشؤون الدينية، سليم بالشيخ، أن "التعكرات الصحية لهؤلاء الحجيج، كانت بسبب الإرهاق الناجم عن طول السفر وبسبب الإرتفاع الكبير لدرجات الحرارة وشدة الإزدحام وكذلك لمشاكل صحية سابقة".


وأشار سليم بالشيخ، إلى وجود "إحاطة كبيرة من مختلف البعثات، سواء من وزارتي الشؤون الدينية والصحة أو من شركة الخدمات الوطنية والإقامات، وذلك من أجل مساعدة الحجيج على تأدية عباداتهم في أفضل الظروف".


كما أوضح بالشخ أنه تم توفير أسباب النجاح لموسم الحج وتجاوز الإشكاليات التى تم تسجيلها خلال السنة الماضية، من ذلك أنه تم توفير خيام مكيفة في عرفات ومنى، حيث يتوقع أن تبلغ درجات الحرارة يوم عرفة أكثر من 50 درجة.


وأضاف رئيس وفد وزارة الشؤون الدينية أنه من بين الصعوبات المتوقعة أيضا تلك المتصلة بالمخيم السفلي في منى وذلك بسبب الخطة المرورية التى تتوخاها السلطات السعودية، "حيث سيضطر 2670 حاجا تونسيا خلال عودتهم إلى المخيم، بعد رمي الحجرات، إلى سلك طريق مطول"، ملاحظا أنه ستتم توعية الحجيج بأنه بإمكانهم اللجوء إلى الإنابة الشرعية في رمي الحجرات وذلك لتجنب مشقة هذه الشعيرة، خاصة بالنسبة إلى كبار السن.