سماع أقوال المهاجرين الإيفواريين دون مترجم محلف في ورفض سماع شهود العيان!

سماع أقوال المهاجرين الإيفواريين دون حضور مترجم محلف ورفض سماع شهود العيان!

سماع أقوال المهاجرين الإيفواريين دون حضور مترجم محلف ورفض سماع شهود العيان!
أكّدت المحامية رغدة العيوني، في تصريح لموقع نسمة، أنها قدمت اليوم الجمعة 25 سبتمبر 2020، شكاية جزائية من أجل الاعتداء المادي واللفظي والاعتداء بالتمييز العنصري ضد المتهم بالاعتداء على شابين يحملان الجنسية الإيفوارية بولاية سوسة.


وأوضحت الأستاذة رغدة العيوني، أنه تقرر رفع شكاية جزائية في الغرض، بعدما ثبت أنه تم سماع المتضرريين دون حضور مترجم محلّف باعتبار أنهما يحملان جنسية أجنبية (لا يفهمان اللغة العربية) الأمر الذي جعلهما يوقعان على محضر القضية دون أن يعرفا ما جاء فيه.

كما أكّدت  المحامية رغدة العيوني، أن مركز الأمن رفض الاستماع إلى شهود عيان، وأحال الملف إلى المحكمة الابتدائية سوسة 2.


ولفتت إلى أن المتهم، صاحب مقهى بشط مريم وعرف عنه جلب شبان أفارقة لتشغيلهم بمبلغ 400 دينار في الشهر و200 دينار كمنحة أكل وسكن، مضيفة أنه اتهم الشاب الإيفواري بسرقة آلة قهوة وافتك منه هاتفه وجواز سفره.