سليم الرياحي: '' تمزيق وثيقة قرطاج أقل شي يمكن القيام به''

سليم الرياحي: '' تمزيق وثيقة قرطاج أقل شي يمكن القيام به''

سليم الرياحي: '' تمزيق وثيقة قرطاج أقل شي يمكن القيام به''

قال رئيس الاتحاد الوطني سليم الرياحي اليوم الأحد 2 أفريل 2017، في كلمته خلال الإعلان الرسمي على جبهة الانقاذ والتقدم في قصر المؤتمرات بالعاصمة، إن تمزيق وثيقة قرطاج أقل شي يمكن القيام به لأنها تعتبر تحيلا على التونسيين.


وفي سياق آخر أكد الرياحي ان البلاد تعاني اليوم إرهاب دولة متمثل في حركة النهضة التي لم تخدم ناخبيها والمواطنين بل خدمت مصالح سياسييها وأنها تستثمر في الفقر

وجاء في البيان التأسيسي لجبهة الانقاذ والتقدم، أن الأحزاب الموقعة على الوثيقة التأسيسية لها "إستراتيجية موحدة" للعمل السياسي والاستحقاقات الانتخابية القادمة، وقد أحدثت من أجل ذلك لجنة قانونية وفنية لتحديد صيغ العمل المشترك بينها، ولجنة خبراء للنظر في النظامين السياسي والإنتخابي، قصد التقدم للإنتخابات البلدية المقبلة في قائمات موحدة.

كما تعهدت الأحزاب في ذات البيان بالدفاع عن إستقلالية القرار الوطني والعمل على إعادة التوازن السياسي عبر بناء قطب ديمقراطي تقدمي كمشروع بديل، مع التأكيد على عدم التحالف مع حركة النهضة وشركائها، فضلا عن إقرار مصالحة وطنية شاملة تتوافق مع مبادئ العدالة الإنتقالية، والتأكيد على عدم توظيف الدين في السياسية.