سفير أمريكا بتونس: "ملتزمون بمواصلة دعم تونس في المجالين الأمني والعسكري"

سفير أمريكا بتونس: "ملتزمون بمواصلة دعم تونس في المجالين الأمني والعسكري"

سفير أمريكا بتونس: "ملتزمون بمواصلة دعم تونس في المجالين الأمني والعسكري"

أكد سفير الولايات المتحدة الامريكية بتونس، دانيال روبينستين، في تصريح إعلامي "التزام بلده بمواصلة كل الدعم المطلوب لتونس في المجالين الأمني والعسكري، وكذلك في المجال الاقتصادي وعلى صعيد ترسيخ الديمقراطية".


وقال السفير، على هامش زيارة يؤديها اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء إلى ولاية صفاقس، في رده على سؤال يتعلق بموعد قدوم الخبراء الأمريكيين إلى تونس للمساعدة في تركيز منظومة المراقبة الالكترونية للحدود مع ليبيا، "نحن لن ندخل في تفاصيل كل برامج التعاون الأمني والعسكري التي تبقى من مشمولات وزير الدفاع التونسي، الذي يمكن ان يجيب عنها".
وكان وزير الدفاع الوطني أعلن أمس الأحد أن تقنيين من ألمانيا وامريكا سيصلون خلال الاسبوع المقبل إلى تونس للمساعدة على تركيز منظومة المراقبة الالكترونية، التي اعتبر أنها "تكتسي أهمية قصوى في مراقبة الحدود التونسية الليبية".
وفي ما يتعلق بالوضع الإقليمي المتأزم الذي يحيط بتونس، أكد دانيال روبينستين أن "الولايات المتحدة مستعدة لمواصلة أنشطة التعاون مع حلفائها وأصدقائها في كامل البحر الأبيض المتوسط"، واصفا التعاون الوثيق مع تونس ب"العامل المهم في هذه الفترة".
وإجابة على سؤال يتصل بإمكانية تنازل بلده عن التعويضات التي يتوجب على تونس دفعها له بعد حادثة الاعتداء على السفارة الأمريكية، قال السفير الإمريكي "إن هذا الموضوع لا يزال قيد الدرس في الدوائر المختصة، وخاصة منها مجلس نواب الشعب"، بحسب قوله.