سعيدة قراش: صحة رئيس الدولة في تحسن كبير وسنكشف للرأي العام التقرير الطبي

سعيدة قراش: صحة رئيس الدولة في تحسن كبير وسنكشف للرأي العام التقرير الطبي

سعيدة قراش: صحة رئيس الدولة في تحسن كبير وسنكشف للرأي العام التقرير الطبي
قالت الناطقة باسم رئاسة الجمهورية سعيدة قراش، إن صحة رئيس الدولة الباجي قائد السبسي “في تحسّن كبير”، مؤكّدة أن الفريق الطبي المشرف على علاجه بالمستشفى العسكري هو من سيُقرّر موعد مغادرته.


ونفت قراش في تصريح لإذاعة موزاييك اليوم الإثنين 01 جويلية 2019، علمها بنوعية الوعكة الصحية التي تعرّض لها قائد السبسي، قائلة “قانونيا لست الجهة المخول لها تقديم تفاصيل حول الوضع الصحي للرئيس.. فهذا من مهام الفريق الطبي وليس من مهام الناطق الرسمي باسم الرئاسة… وعند مدنا بالتقرير الطبي سنُطلع بدورنا الرأي العام عليه”.

وبشأن قدرة رئيس الجمهورية على إمضاء قرار دعوة الناخبين يوم 6 جويلية الجاري، قالت سعيدة قراش، “مازال لدينا الوقت حتى يوم 5 جويلية.. واذا غادر الرئيس المستشفى سيكون في حالة صحية جيدة”، مبدية استغرابها مما وصفته بـ”الاستعجال” والتوقعات الصادرة عن بعض الأشخاص في هذا الخصوص.

وبخصوص فرضية أن تكون الوعكة الصحية التي تعرض لها رئيس الجمهورية مفتعلة، أضافت قراش “أولا.. ليس لنا أي اطلاع على الملف الصحي.. الرئيس موجود بمؤسسة طب عسكري تابعة لوزارة الدفاع أين يتم تطبيق القانون.. لا توجد تسريبات بل هناك تعامل مع مؤسسات رسمية… وبالمنطق اذا كانت هذه الهواجس صحيحة لرافقتها اجراءات قانونية”.