رفع قضية تعذيب ضد 33 شخصا من بينهم وزراء سابقين

رفع قضية ضد 33 شخصا من بينهم وزراء سابقين بتهمة التعذيب

رفع قضية ضد 33 شخصا من بينهم وزراء سابقين بتهمة التعذيب

قالت رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة سهام بن سدرين، خلال ندوة صحفية اليوم الجمة 13 أفريل 2018، إنّ الهيئة أحالت اليوم ملفا على الدائرة القضائية المتخصصة في العدالة الإنتقالية بنابل، يدين 33 شخصا بمن فيهم وزراء الداخلية والعدل والصحة المباشرين سنة 1991، في قضية تصنف ضمن ''الجرائم المرتكبة ضد الإنسانية وإنتهاك حقوق الإنسان''.


وأفادت بن سدرين، بأنّ الملف الذي قدمه مجلس الهيئة إلى وكيل الجمهورية بنابل، يتضمن أدلة دامغة تثبت حصول إنتهاك جسيم تسبب في وفاة أحد الضحايا، في ما يعرف بقضية "رشيد الشماخ"، مشيرة إلى حرص الهيئة على ألا يفلت المذنبون في هذه القضية من العقاب، لا سيما وأن الدولة التونسية "ملزمة بمكافحة الإفلات من العقاب وحماية الشهود في قضايا إنتهاك حقوق الإنسان".


وأوضحت أن المكلف العام بنزاعات الدولة، رفض طلبات آلاف الضحايا للمصالحة مع جلاديهم، مؤكدة أن " الإعتذار جزء أساسي في مسار العدالة الإنتقالية، ويتم أخذه بعين الإعتبار من قبل الهيئة وأيضا القضاء".

وأضافت سهام بن سدرين أن هيئة الحقيقة والكرامة تحصلت على وثائق وأدلة كافية، تبين أن الجرائم المرتكبة في العهدين السابقين، لم تكن فردية بل كانت تندرج في اطار "سياسة منظومة حكم"، حسب قولها.