رادس: وليّة تعتدي بالعنف الشديد على القيّمة العامة بمدرسة اعدادية

رادس: وليّة تعتدي بالعنف الشديد على القيّمة العامة بمدرسة اعدادية

رادس: وليّة تعتدي بالعنف الشديد على القيّمة العامة بمدرسة اعدادية
قامت صباح اليوم الخميس 03 أكتوبر 2019، ولية أحد التلاميذ بالمدرسة الاعدادية 2 مارس 1934 "ماكسولا" في مدينة رادس بالاعتداء بالعنف الشديد على القيمة العامة.

وأكد المكلف بالاعلام بالمندوبية الجهوية للتربية ببن عروس توفيق المسعودي بأنه تم نقل القيّمة العامة إلى المستشفى العسكري بتونس العاصمة نظرا لخطورة حالتها، مشيرا إلى أنه إثر حادثة الاعتداء تحوّل المسؤولون الجهويون والمحليون والمندوبة الجهوية للتربية نادية العياري على عين المكان، وتمّ التعهّد بالخصوص بتأمين محيط المدرسة نظرا لكثرة " البراكاجات" والسرقة وحماية التلاميذ لاسيما في ظل وجود عديد المقاهي المجاورة للمدرسة.

كما تم التعهّد بتأمين سلامة الإطار التربوي والتلاميذ داخل المؤسسة خاصة بعد أن نفّذوا اليوم وقفة احتجاجية اليوم مباشرة إثر حادثة العنف.