رادس: افتتاح المركز الرقمي لمراقبة وتشخيص أداء محطات إنتاج الكهرباء

رادس: افتتاح المركز الرقمي لمراقبة وتشخيص أداء محطات إنتاج الكهرباء

رادس: افتتاح المركز الرقمي لمراقبة وتشخيص أداء محطات إنتاج الكهرباء
دخل المركز الرقمي لمراقبة وتشخيص أداء محطات إنتاج الكهرباء بمقر الإدارة المركزية لإنتاج الكهرباء التابعة للشركة التونسية للكهرباء والغاز ، فعليا حيز العمل بعد افتتاحه رسميا اليوم الاثنين 12 جويلية 2021 ، بجهة رادس .

وبين الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز هشام عنان، ان محدودية الموارد الطاقية وتحديات عوامل تغيّر المناخ والانتقال الطاقي ومخلفات أزمة "كوفيد 19" حتمت تكثيف الجهود من اجل ضمان استمرارية تزويد حرفاء الشركة والتحكم في كلفة الإنتاج والتقليص في الاعطاب غير المبرمجة بهدف الترفيع في موثوقية وسائل انتاج الكهرباء وذلك عن طريق زيادة حصة الطاقات المتجددة في المزيج الطاقي وأيضا بالقطع تدريجيا مع منظومات التحكم التقليدية وتوظيف التكنولوجيات الحديثة والحلول الرقمية، حيث تسعى الشركة الى جانب رقمنة شبكة توزيع الكهرباء واعتماد العدادات الذكية الى الانخراط في برنامج رقمنة قطاع الكهرباء باعتماد برمجيات متطورة مع شريكها المصنع الامريكي "جنرال الكتريك".
من جانبه ، اعتبر عادل العمراني المدير التنفيذي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ، ان احداث هذا المركز التزام من الشركتين بمزيد دفع التعاون ونقل المعارف بينهما بهدف تعزيز التطور التكنولوجي الطاقي بتونس
وتابع العمراني أن الطاقة الموثوقة قليلة التكلفة وعالية الكفاءة وهو الأساس الذي تقوم عليه الاقتصاديات الحديثة والقوية حيث تساهم بشكل فاعل في تقدم الشعوب وتطوير جميع القطاعات باعتبارها ركيزة أساسية في منظومة الإنتاج وخلق الثروات والأداة الفعالة لإبراز الفرص الممكنة والكفيلة بتحقيق اقتصاد أفضل .
واعتبر ان ما تقوم به الشركة في مسار تحديث انظمة انتاج وتوزيع الطاقة بتونس، مكن من تعزيز كفاءة الشركة التونسية للكهرباء والغاز عبر تقنيات متطورة مكنتها من دخول الثورة الصناعية الرابعة وأدى الى مزيد التحكم في تكلفة الانتاج والتوزيع وتحقيق ارباح هامة للشركة الى جانب التخفيض في انبعاثات غاز ثاني اوكسيد الكربون الملوث للبيئة .
وستمكن رقمنة اسطول توربينات الشركة التونسية للكهرباء والغاز المصنعة من طرف "جنرال الكتريك " والتي تناهز قدرتها 2000 ميغاوات من توفير حلول رقمية بـ"الصيانة التنبؤية" تشمل 16 وحدة انتاج موزعة على 6 مواقع بالجمهورية
كما سيمكن المركز من اتاحة رؤية شاملة لأداء التوربينات من خلال استغلال الحلول الرقمية التي تحتوي على جملة من التطبيقات و النظم على غرار تطبيقة أداء إدارة أصول الإنتاج التي تعتمد على تحليل بيانات ارتسام اكثر من 400 مؤشر بالنسبة لكل تربينة بهدف تنبؤ حدوث الاعطاب وتفاديها بما من شأنه ان يحسن في موثوقية وسائل الانتاج ويوفر مرونة في اعداد عملية الصيانة .