قيس سعيد: لا بد من التعجيل بإتخاذ الإجراءات الكفيلة بإيصال المؤونة للتونسيين

رئيس الدولة:لا بد من التعجيل بإتخاذ الإجراءات الكفيلة بإيصال المؤونة للتونسيين

رئيس الدولة:لا بد من التعجيل بإتخاذ الإجراءات الكفيلة بإيصال المؤونة للتونسيين
أشرف رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، مساء اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020، بقصر قرطاج، على اجتماع مجلس الأمن القومي الذي ما زال متواصلا .

وقال رئيس الدولة ''سنبذل قصارى جهدنا لنستجيب إلى مطالبهم الأساسية في الحياة"، مشددا ضرورة التعجيل باتخاذ الإجراءات الكفيلة بإيصال المؤونة للتونسيين، حتى نجعل الحياة مقبولة لكل الناس.


ولاحظ الرئيس سعيّد أن كل القرارات التي تُتخذ هي قرارات الدولة التونسية ولا مجال للحديث عن تنافس أو صراع، قائلا، 'لا أُنكر مجهودات الحكومة، لكن هناك أخطاء وقعت لا بد من تداركها مثلما لا بد من الإعتراف بالأخطاء، خاصة في ما يتعلق باحترام الحجر أو بعودة التونسيين العالقين بالخارج''، مضيفا أن تونس رفضت عودة بعض التونسيين من الخارج، بحجة عدم وجود أماكن لإيوائهم.


كما اعتبر أن الإجراءات المتخذة لم تعد تستجيب لمطالب الشعب، وقد عبّر عن تفهّمه للإحتجاجات بدأت في بعض المدن والتي قام بها عدد من المحتاجين والفقراء، داعيا إلى "رد الإعتبار إلى من هم خارج الدورة الإقتصادية".