رئيس الجمهورية يقدّم تعازيه لزملاء وعائلة الشهيد نجيب الشارني

رئيس الجمهورية يقدّم تعازيه لزملاء وعائلة الشهيد نجيب الشارني

رئيس الجمهورية يقدّم تعازيه لزملاء وعائلة الشهيد نجيب الشارني
 قدّم رئيس الجمهورية بالنيابة، محمد الناصر، في اتصال مع وزير الداخلية، هشام الفراتي، تعازيه إلى زملاء وعائلة الشهيد البطل، الوكيل أوّل، نجيب الله الشارني، الذي إستشهد دفاعا عن الوطن وذودًا عن حرمته، صباح اليوم الاثنين 2 سبتمبر 2019، خلال العملية الأمنية الإستباقية التي أسفرت عن القضاء على مجموعة إرهابية بمنطقة حيدرة من ولاية القصرين.

وأثنى رئيس الدولة، على مجهودات كافة أبناء المؤسستين العسكرية والأمنية، داعيا إياهم إلى "مواصلة العمل بنفس العزيمة والشجاعة وبروح وطنية عالية، للتصدي بنجاح وبكل استبسال لكل محاولات المس من أمن تونس واستقرارها وإفشال كل مخططات الإرهاب، حتى تواصل البلاد طريقها على درب الديمقراطية والحرية وإنجاز الإستحقاقات القادمة، في كنف الأمن والطمأنينة"، وفق ما جاء في بلاغ لرئاسة الجمهورية.

يُذكر أن منطقة حيدرة كانت شهدت صباح اليوم الإثنين، عملية أمنية استباقية ناجحة، تم خلالها القضاء على ثلاثة عناصر إرهابية يحملون الجنسية الجزائرية.

وقد استشهد في هذه العملية رئيس مركز الأمن العمومي بالحرس الوطني، الوكيل أوّل، نجيب الله الشارني.