الباجي قايد السبسي في ألمانيا

الباجي قايد السبسي في ألمانيا

الباجي قايد السبسي في ألمانيا

يؤدي رئيس الجمهورية، الباجي قايد السبسي، زيارة الى ألمانيا على رأس وفد رسمي للمشاركة في ندوة حول ''مبادرة الشراكة مع افريقيا'' التي تنتظم يومي 12 و13 جوان في العاصمة الألمانية برلين.


وأوضح السفير الالماني بتونس، اندرياس رينيك، ان هذه المبادرة التي اطلقتها المانيا، باعتبارها رئيسة مجموعة العشرين، سيتم تنفيذها بالتعاون الوثيق بين المؤسسات المالية كالبنك الافريقي للتنمية والبنك العالمي وصندوق النقد الدولي.

وأضاف ان المستشارة الالمانية، انجيلا ميركل، تمسكت بتشريك تونس في هذه المبادرة وذلك خلال اللقاء الذي جمعها برئيس الحكومة، يوسف الشاهد، خلال شهر فيفري الماضي في برلين.

وبين رينيك، أن المبادرة تعكس التزاما سياسيا على اعلي مستوى من البلدان الإفريقية المستفيدة من مبادرة مجموعة ال20 والمؤسسسات المالية قصد وضع الإجراءات الأزمة في ثلاثة مجالات تدخل أساسية وهي الاقتصاد الكلي ومناخ الأعمال وإصلاح القطاع المالي.

وتتضمن مشاركة رئيس الجمهورية في ندوة برلين ثلاثة محاور وذلك يوم 12 جوان بحضور المستشارة الألمانية، انغيلا ميركل ورؤساء الدول الإفريقية المدعوة، إذ يلقي قائد السبسي كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للندوة، ويشارك في لقاء ينتظم على هامش الندوة حول الاستثمار الخاص في قطاع البنية الاساسية في افريقيا بالاضافة حضوره مأدبة عشاء تقام على شرف رؤساء الدول المشاركة.

وقد اكدت تسعة بلدان مشاركتها في الندوة على مستوى رؤساء الدول وهي تونس والكوت ديفوار وروندا والسنغال وغينيا ومصر ومالي والنيجر في حين لم تحدد المغرب الى حد الان مستوى المشاركة والتي من المتوقع ان تكون في مستوى وزير المالية. كما تحضر الندوة ايطاليا باعتبارها تتولى رئاسة مجموعة السبع.

كما يحضر الندوة رؤساء مؤسسات التمويل الدولي: البنك العالمي والبنك الافريقي للتنمية وصندوق النقد الدولي ولجنة الاتحاد الافريقي.

ويضم الوفد التونسي المشارك في ندوة برلين بالخصوص وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، ووزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي ووزير المالية بالنيابة، محمد الفاضل عبد الكافي.