عبد اللطيف الخماسي يوضح أسباب إنسلاخ الاتحاد التونسي لأصحاب المؤسسات الخاصة للتربية والتعليم والتكوين عن منظمة الأعراف

عبد اللطيف الخماسي يوضح أسباب إنسلاخ الاتحاد التونسي لأصحاب المؤسسات الخاصة للتربية والتعليم والتكوين عن منظمة الأعراف

عبد اللطيف الخماسي يوضح أسباب إنسلاخ الاتحاد التونسي لأصحاب المؤسسات الخاصة للتربية والتعليم والتكوين عن منظمة الأعراف

أفاد رئيس اتحاد غرف ومؤسسات التعليم الخاص عبد اللطيف الخماسي خلال حضوره في برنامج "هات الصحيح" اليوم الخميس 18 ماي 2017، أن الاتحاد التونسي لأصحاب المؤسسات الخاصة للتربية والتعليم والتكوين هو هيكل نقابي يضم مؤسسات التعليم الخاص بداية من تعليم رياض الاطفال والتعليم الثانوي والتعليم العالي والتكوين المهني .


وإعتبر أن الهيكل لا يعتبر جديدا بل عاد كما كان قبل الدخول صلب الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.
وقال الخماسي إن الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية ليس لديه ما يقدمه لأصحاب التعليم الخاص في حين إعتبر ان هناك مشاكل مشتركة تجمع بين رياض الاطفال والتعليم الثانوي والتعليم العالي والتكوين المهني.
وأفاد ان أسباب نجاح المؤسسات التعليمية " ليس في قوة المال أو قوة المستثمر بل يجب أن يكون رجل التعليم من قطاع التربية" مؤكدا أن من شروط هذه المؤسسات الإستقلالية التامة.