رؤوف الرقيق : لا انقسام في نداء تونس

رؤوف الرقيق : لا انقسام في نداء تونس

رؤوف الرقيق : لا انقسام في نداء تونس

قال رؤوف الرقيق، عضو المكتب التنفيذي لحزب حركة نداء تونس، والمنسق الجهوي للحركة بنابل 1 ، "إن الحزب لم يعد يعاني من الانقسام إلى شقين، بعد ان تمكنت لجنة ال13 من لم الشمل"، وفق تقديره، مضيفا أن عدد الاستقالات من الحركة لم يتجاوز الثلاث استقالات.


وأفاد الرقيق، في تصريح إعلامي اليوم السبت، على هامش اجتماع قواعد الحركة بنابل، بأن المؤتمر التوافقي الذي سيتعقد بمدينة سوسة يوم 10 جانفي الجاري لحل أزمة الحركة، "يعد خطوة أولى لتقريب وجهات النظر، في انتظار عقد المؤتمر الانتخابي في جويلية 2016 " وعبر عن تفاؤله بالتوفق في إعادة بناء حركة نداء تونس، بفضل التفاف مناضليها حول خارطة الطريق التي اقترحتها اللجنة 13، مؤكدا أن القيادي بالحركة فوزي اللومي "سيعود إلى هياكل الحزب ولن يكون من المنشقين"، على حد تعبيره.

يذكر ان لجنة ال13 ، التي كلفها رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بحل أزمة الحزب الداخلية، بين شق نائب رئيس الحزب حافظ قائد السبسي وشق الأمين العام المستقيل من الحزب محسن مرزوق، قد وضعت خارطة طريق تتضمن 9 نقاط، وحددت يوم 10 جانفي الجاري موعدا لعقد مؤتمر توافقي يضبط توجهات الحزب، الى حين عقد المؤتمر الانتخابي في جويلية 2016 تجدر الاشارة، الى ان القيادي بحركة نداء تونس فوزي اللومي، كان صرح مؤخرا، بانه سيتزعم شقا ثالثا أو تيارا جديدا داخل الحركة، على غرار شق محسن مرزوق وشق حافظ قائد السبسي.