رؤوف الخمّاسي لـ" نسمة ": مبادرتنا لا تستهدف نداء تونس

رؤوف الخمّاسي لـ" نسمة ": مبادرتنا لا تستهدف نداء تونس

رؤوف الخمّاسي لـ" نسمة ": مبادرتنا لا تستهدف نداء تونس

أكّد القيادي في حركة " نداء تونس " وأحد مؤسسيها رؤوف الخمّاسي في تصريح خصّ به " نسمة " أن المبادرة التي أطلقها صحبة عدد من الشخصيات الوطنيّة قد وقع تأويلها بكيفيّة من شأنها إبعادها عن أهدافها الحقيقية. 


ذلك أن المبادرين أرادوا بعث " منتدى للعائلة الدّستورية " دون أن يعني ذلك أنه سيكون بديلا لحركة نداء تونس أو في تعارض معها " فالأحزاب السياسية في الدّيمقراطيات العريقة لها مؤسسات تهتم بالدّراسات والفكر وبما أن الأحزاب في تونس في بداياتها قررنا المبادرة بإنشاء هذا المنتدى كإسهام من الرّافد الدستوري داخل حركة نداء تونس".

وحول أهداف المبادرة أشار رؤوف الخمّاسي إلى أنها تتمثل أساسا في الحفاظ على الفكر الدّستوري وصيانته كتراث وطني يمتد من عبد العزيز الثعالبي إلى الباجي قائد السبسي وإلى المساهمة في تأطير الأجيال الجديدة من الدّساترة وتثمين مساهمتها في الانتقال السياسي والاجتماعي الذي تعيشه تونس.

وألح رؤوف الخمّاسي على أن هذه المبادرة هي أساسا لدعم مشروع المصالحة الوطنية وأنها تقوم على قناعة راسخة بأن " توحد العائلة الدّستورية وعدم تشتتها هو من أهم شروط نجاح المصالحة ".

واعتبر رؤوف الخماسي أن هذه المبادرة بقد ما تقدّر كل الأحزاب فإن لها أهداف تتجاوز الأحزاب السياسية وتضعها في مجال عمل أوسع لأنها سعي لتأكيد الترابط بين الأجيال وتجنب القطيعة بين الحاضر والماضي.