دراسة تقدم أهم المهن التي يشغلها الإرهابيون

دراسة تقدم أهم المهن التي يشغلها الإرهابيون

دراسة تقدم أهم المهن التي يشغلها الإرهابيون

كشف المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية في تقرير له أصدره في شهر أكتوبر الجاري تحت عنوان ''الإرهاب في تونس من خلال الملفات القضائية'' المهن التي يقوم بها الإرهابيون بعد دراسة عينة منهم متكونة من 1000 إرهابي.


واشارت الدراسة الى أن هناك مرونة كبيرة في النشاطات المهنية التي يشغلها الإرهابيون ما يسمح لهم بالتنسيق بين أعضاء المجموعات أو الرصد أو المراقبة من خلال الإنتصاب أمام المساجد والاسواق العمومية أو من خلال الأعمال الحرة كالمهن التجارية الصغرى.

وقد كان أغلب الإرهابيين حسب هذه الدراسة من العملة ذوي المهارة او دون مهارة وذلك بعدد 373 شخص وبنسبة تعادل 45.5 % تلتها الاعمال الحرة ب 122 شخص بنسبة 14.9 % والتلاميذ والطلبة بعدد 68 ، وموظف ذو كفاءة بعدد 59 شخص ، أساتذة 26 شخص ، قطاع الفلاحة والصيد البحري 25 ، عاطلين عن العمل 24 ، حرفيين 20 إرهابي ، مهربين 17 ، مهن وسيطة 16 ، عاملين بالخارج 13 ، موظف بالدولة 11 والامن والجيش 10 ، اطار سامي بالدولة 9 ، رجال دين ومتقاعدين وشؤون المنزل ب 7 أشخاص.