خميس الجهيناوي : مذكرة التفاهم التونسية الأمريكية أضفت ديناميكية في العلاقات بين البلدين

خميس الجهيناوي : مذكرة التفاهم التونسية الأمريكية أضفت ديناميكية في العلاقات بين البلدين

خميس الجهيناوي :  مذكرة التفاهم التونسية الأمريكية أضفت ديناميكية في العلاقات بين البلدين

أفاد وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي اليوم الثلاثاء 26 أفريل2016، أن مذكرة التفاهم الموقعة بين تونس والولايات المتحدة الأمريكية لا تمثل أي شكل من أشكال المسّ بالسيادة الوطنية لتونس وذلك ردا على سؤال توجه به النائب عن التيار الديمقراطي نعمان العش حول هذه المذكرة.


وأكد الجهيناوي أن المذكرة هي مشروع وثيقة محل الدرس من قبل مصالح الحكومة تتعلق بالوضع القانوني للقوات المسلحة الموجودة في مختلف البلدان ولم يبت فيها بعد، موضّحا أنها مذكرة تفاهم وليست اتفاقية.

وأشار وزير الخارجية إلى أن المذكرة تهدف إلى تأطير الشراكة الاستراتيجية بين تونس وأمريكا في المجالات الأمنية والعسكرية والاقتصادية والثقافية والتربوية. وهي بمثابة انطلاقة جديدة في العلاقات بين البلدين بعد نجاح تونس في انتقالها الديمقراطي.
وأوضح الجهيناوي أنه منذ توقيع هذه المذكرة شهدت العلاقات بين البلدين ديناميكية جديدة، حيث أن الكونغرس الأمريكي منح تونس اعتمادات قدر بـ142 مليون دولار بالنسبة لسنة 2016 أي ضعف المبلغ المقدم خلال السنة الماضية والمقدر بـ61 مليون دولار، كما أن الكونغرس يقوم بالتنسيق مع وزارة الخارجية التونسية لدى المؤسسات الدولية كصندوقي النقد والبنك الدوليين لتعزيز مطالب تونس المتعلقة بالمساعدات المالية.

وأضاف الجهيناوي بأن أمريكا منحت تونس اعتمادات خلال سنة 2016 بعنوان التمويل العسكري الأجنبي بقيمة 65 مليون دولار.