خلال يومين: الجيش الوطني يحجز سلع مهربة بحوالي 300 ألف دينار

خلال يومين: الجيش الوطني يحجز سلع مهربة بحوالي 300 ألف دينار

خلال يومين: الجيش الوطني يحجز سلع مهربة بحوالي 300 ألف دينار
قامت التشكيلات العسكرية العاملة ببنقردان، أمس الأحد 25 أكتوبر 2019، من إيقاف 11 شخصا من أصول إفريقية ودون وثائق هوية كانوا بصدد اجتياز الحدود التونسية الليبية في الاتجاهين، حيث تمّ تسليمهم إلى فرقة الحرس الحدودي بالشوشة.


وأشارت وزارة الدفاع الوطني، في بلاغ لها، إلى أن وحدة بحرية تابعة لجيش البحر أنقذت، أمس الأحد، 5 تونسيين تتراوح أعمارهم بين 15 و23 سنة، موضحة أنهم اعترفوا بأنهم أبحروا يوم السبت المنقضي من سواحل جربة قصد اجتياز الحدود البحرية خلسة في اتجاه السواحل الإيطالية. وقد تم تسليمهم إلى الحرس الوطني بالمكان لإتمام الإجراءات القانونية في شأنهم.

هذا وقامت الوحدات العسكرية العاملة بقطاع رمادة، صباح أمس الأحد، من اعتراض سيارة تهريب داخل المنطقة الحدودية العازلة، عثر بداخلها على كميات هامة من المشروبات الكحولية الفاخرة تفوق قيمتها المالية 15 ألف دينار، حيث احتفظ بالمحجوز في انتظار تسليمه إلى المصالح الديوانية بالمكان.

وكشفت  أن الوحدات العسكرية بنفس المنطقة حجزت، يوم السبت المنقضيّ، 179 جهاز هاتف ذكي بقيمة 78 ألف دينار كانت بحوزة مهربين اثنين تم الاحتفاظ بهما وبالمحجوز في انتظار تسليمهما إلى الوحدات الأمنية والديوانية بالجهة.


وأعلنت الوزارة، في ذات البيان، أنه تم إيقاف 4 سيارات تهريب والقبض على 9 أشخاص بعد إطلاق أعيرة نارية باستعمال طائرة مروحية، حيث عثر  داخل السيارات على 7000 علبة سجائر و3186 كغ من مادة المعسل بقيمة مالية تتجاوز 170 ألف دينار.