خاص بنسمة - هجوم برلين: أنيس العامري إتصل بوالدته 3 أيام قبل حدوث الهجوم ولم يطالب شقيقته بمغادرة الجبهة الشعبية

خاص بنسمة - هجوم برلين: أنيس العامري إتصل بوالدته 3 أيام قبل حدوث الهجوم ولم يطالب شقيقته بمغادرة الجبهة الشعبية

خاص بنسمة - هجوم برلين: أنيس العامري إتصل بوالدته 3 أيام قبل حدوث الهجوم ولم يطالب شقيقته بمغادرة الجبهة الشعبية

أكد مصدر موثوق لنسمة أن المشتبه به في هجوم برلين الذي جد يوم الإثنين 19 ديسمبر 2016 وخلف 12 قتيلا بعد أن قامت شاحنة بدهس عدد من الأشخاص في سوق لعيد الميلاد المجيد ببرلين، أنيس العامري، إتصل بوالدته يوم الجمعة 16 ديسمبر (3 أيام قبل الهجوم).


وأشار محدثنا أن المشتبه به سأل والدته عن أحوال الطقس في تونس دون أن يبدي عليه أي تغيير، مؤكدا أنه لم يطالب شقيقته بتاتا بمغادرة الجبهة الشعبية أين تشتغل ككاتبة.
وأفاد نفس المصدر أن أنيس العامري محل تفتيش في تونس منذ سنة 2008 في قضية تتعلق بسرقة شاحنة، حيث حوكم غيابيا في الطور الإبتدائي بخمس سنوات سجن قبل أن يقع إستئناف الحكم ليصبح سنتين، مشيرا أنه غادر الأراضي التونسية خلسة في إتجاه إيطاليا في مارس 2011.
وأكد نفس المصدر أن أنيس العامري دخل للسجن في إيطاليا (على خلفية مشاركته في حرق مركز للاجئين في لامبيدوزا حسب معطيات تحصلت عليها نسمة) وكان على إتصال دائم بعائلته، حتى بعد توجهه لألمانيا (دخل الأراضي الألمانية مع وفد سوري لاجيء).
وأشار مصدرنا أنه طلب اللجوء إلى ألمانيا لكن وقع رفض طلبه منذ جوان الماضي، مؤكدا أنه أرسل لعائلته هاتفا جوالا وآلة تصوير مؤخرا.

واتهم مسؤول ألماني تونس، مساء اليوم الإربعاء، بتعطيل ترحيل أنيس العامري مؤكدا أنّ تونس قضت وقتا طويلا في إدعاء أنّ هذا الشخص غير تونسي، وفق تعبيره.
كما أعلنت السلطات الألمانية أنّها رصدت مكافأة بـ 100 ألف أورو لمن يدلّها عن مكان أو يقدم معلومات تساهم في القبض على أنيس العامري.