حميدة الدريدي : السجون قنابل موقوتة ووضعيتها تنذر بالخطر

حميدة الدريدي : السجون قنابل موقوتة ووضعيتها تنذر بالخطر

حميدة الدريدي : السجون قنابل موقوتة ووضعيتها تنذر بالخطر

أفادت رئيسة الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب حميدة الدريدي بأن وضعية السجون "تعيسة وتنذر بالخطر" ، ووصفتها بـ"القنابل الموقوتة"، مبينة أن الإختلاط والإكتظاظ الذي يفوق نسبته 200 بالمائة سينتج ضروبا من سوء المعاملة.


وأكدت الدريدي في تصريح إعلامي اليوم الإثنين على هامش الندوة الدولية حول تركيز الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب ، أن الزيارات الفجئية التي تتنزل في إطار عملها ستمكن من تحسين الظروف في السجون بالنظر إلى التوصيات التي ستقدمها والتقارير التي سترفعها إلى مختلف الجهات والمتعلقة بالتغيير وإصلاح الوضع.
وأوضحت أن الهيئة قامت بجملة من الزيارات إلى بعض السجون والمراكز لكنها لم تتوسع في ذلك بمختلف ولايات الجمهورية بالنظر إلى امكانياتها المحدودة ، مؤكدة على ضرورة توفير الوسائل المادية واللوجستية للتمكن من القيام بمهامها والتحقق من وجود سوء المعاملة.