حمه الهمامي: النهضة تحب تحط يدها على القضاء... والمجلس الاعلى للقضاء ثنية للمحكمة الدستورية

حمه الهمامي: النهضة تحب تحط يدها على القضاء... والمجلس الاعلى للقضاء ثنية للمحكمة الدستورية

 حمه الهمامي: النهضة تحب تحط يدها على القضاء... والمجلس الاعلى للقضاء ثنية للمحكمة الدستورية

على خلفية اعلان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عن موعد الانتخابات التي ستجرى يوم 17 ديسمبر 2017، افاد الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمه الهمامي خلال استضافته اليوم الاثنين 3 افريل 2017، في برنامج هات الصحيح بأن الانتخابات ليست مجرد اعلان عن موعد رسمي مشيرا الى ان الجبهة الشعبية ستطالب بالشروط التي يجب ان تتحقق قبل 17 ديسمبر .


و بخصوص الاعلان عن تاسيس جبهة سياسية معارضة تحت عنوان جبهة الانقاذ و التقدم قال ان الاحزاب و الجبهات هي برامج و سيقع تقييمها على ذلك .

يذكر انه تم امس الاحد الاعلان عن تاسيس جبهة الانقاذ و التقدم و هي كل من حركة مشروع تونس والحزب الاشتراكي و جزء من أعضاء حركة نداء تونس وحركة تونس المستقبل والاتحاد الوطني الحر و حزب العمل الديمقراطي وحركة الشباب الوطني التونسي و حزب الوحدة الشعبية والحركة المركزية الديمقراطية وحزب الثوابت .

و حول مسالة المصادقة على مبادرة الحكومة بخصوص المجلس الاعلى للقضاء قال إن حركة النهضة تسعى للسيطرة على القضاء و التحكم فيه قائلا '' النهضة تحب تحط يدها على القضاء و المجلس الاعلى للقضاء ثنية للمحكمة الدستورية '' موضحا ان معارضة الجبهة الشعبية لحركة النهضة ليس لاسباب ايديولوجية و انما لاسباب سياسية لان حركة النهضة هي قوة تدفع نحو رجوع الاستبداد و تسعى للسيطرة على مؤسسات الدولة حسب قوله .

و تابع ان مسألة اتهام عضو من الجبهة الشعبية خلال زيارته مع وفد برلماني لسوريا بالتورط في شبكات التسفير يؤكد ان حركة النهضة لديها قلق سياسي بسبب تورطها في تسفير الشباب الى بؤر التوتر فترة حكمها .

و في سياق اخر اشار الى ان الجبهة الشعبية ستعارض مشروع قانون المصالحة عن طريق التعبئة في الشارع بطريقة سلمية

قانونية.