حسين الجزيري: حركة النهضة متمسكة بشفيق صرصار وردة الفعل حول تكليف الجيش بحماية مناطق الإنتاج مبالغ فيها

حسين الجزيري: حركة النهضة متمسكة بشفيق صرصار وردة الفعل حول تكليف الجيش بحماية مناطق الإنتاج مبالغ فيها

حسين الجزيري: حركة النهضة متمسكة بشفيق صرصار وردة الفعل حول تكليف الجيش بحماية مناطق الإنتاج مبالغ فيها

قال القيادي في حركة النهضة حسين الجزيري خلال حضوره اليوم الخميس 11 ماي 2017، في برنامج "هات الصحيح" إن خطاب رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي ليس عصى سحرية لإصلاح الوضع حالا مشيرا إلى أنه حصل حد أدنى من التهدئة بعد الخطاب.


وأضاف الجزيري أنه تم المبالغة في ردة الفعل حول تدخل الجيش الوطني لحماية مناطق الإنتاج معتبرا أنه ليس بالأمر الجديد لأن الجيش هو المتدخل دائما.
وبخصوص قانون المصالحة أشار الجزيري إلى أن حركة النهضة ستتفاعل إيجابيا مع القانون وذلك مع تمسكها بقانون العدالة الانتقالية .
وأكد القيادي بحركة النهضة أن الحركة متمسكة ببقاء شفيق صرصار على رئاسة الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات مضيفا أنهم سيدافعون على بقائه من خلال توفير الشروط التي يريدها لكي يتراجع عن الإستقالة خاصة وأنه لا يوجد وقت كافي لإعادة انتخاب رئيس آخر.
ومن جهة أخرى اعتبر حسين الجزيري وجود حالة توافق منسوبها عالي بين حزب نداء تونس وحزب حركة النهضة مشيرا إلى أن الوضع الوطني اليوم يتسم بالمصارحة.
وبخصوص ملف تطاوين قال الجزيري إن الملف "فوق طاقتنا ونشعر بصعوبة إدارة هذا الأمر.. لقد قمنا بما في وسعنا" معتبرا أن طلباتهم "انتفاضة على مرحلية تاريخية كاملة" مضيفا أن تنحية الولاة ليس حلا.