حركة مشروع تونس توضح حول مغادرة محسن مرزوق لإفتتاح ندوة الاستثمار

حركة مشروع تونس توضح حول مغادرة محسن مرزوق لإفتتاح ندوة الاستثمار

حركة مشروع تونس توضح حول مغادرة محسن مرزوق لإفتتاح ندوة الاستثمار

أكد حسونة الناصفي القيادي بحزب حركة مشروع تونس وعضو كتلته بمجلس نواب الشعب أن إنسحاب الأمين العام للحركة محسن مرزوق من افتتاح الندوة الدولية للاستثمار "تونس2020" يعود إلى سوء التنظيم على المستوى البروتوكولي، مشيرا أن الإنسحاب تم في صمت ودون رد فعل.


وقال الناصفي لموقع نسمة أن حركة مشروع تونس تتمنى نجاح المؤتمر رغم "عدم إحترام حزبنا"، مؤكدا أنها "لن تسوق لأشياء سلبية لكن لابد من إحترام البروتوكولات".
وأفاد أن التنظيم تم حسب المساندة للمؤتمر من عدمها، مؤكدا أن حزب حركة مشروع تونس يساند الحكومة والمؤتمر ومذكرا بأنه أمضى على إتفاق قرطاج.
وكان الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق ورئيس حزب الاتحاد الوطني الحر سليم الرياحي انسحبا من افتتاح الندوة الدولية للاستثمار لعدم تخصيص مقاعد لهما في الصف الأول في القاعة.