حافظ قايد السبسي: رئيس الجمهورية لا يتخذ قرارات ضد مبادئه

حافظ قايد السبسي: رئيس الجمهورية لا يتخذ قرارات ضد مبادئه

حافظ قايد السبسي: رئيس الجمهورية لا يتخذ قرارات ضد مبادئه
قال الممثل القانوني لحركة نداء تونس حافظ قايد السبسي، إنّ تونس اليوم بصدد التأسيس لدولة الديمقراطية، مشيرا إلى أنّ هذه الديمقراطية التي بصدد البناء يجب أن تكون على قواعد ثابتة.

وذكّر حافظ قايد السبسي، في مداخلة على قناة الحوار التونسي، مساء اليوم الجمعة 19 جويلية 2019 بأنّ الباجي قايد السبسي، أمكن له المشاركة في الانتخابات الرئاسية سنة 2014 التي أوصلته إلى الحكم إلا بعد التخلي عن قانون الإقصاء، مشدّدا على أنّ القانون كان سيقصيه من المشاركة في الانتخابات.

وقال حافظ قايد السبسي، إن ''قانون الانتخابي المنقّح كان من الأولى أن لا يكون موجود أصا لأنه سيقسم الشعب التونسي''، مرجحا أن ''يتّخذ رئيس الدولة قرارا هاما خلال الساعات القادمة''.
وأضاف أن من "الناحية القانونية مازال لدى رئيس الجمهورية الحق في الآجال لتوقيع القانون الانتخابي المنقّح حتى منتصف الليل بإعتبار السبت والأحد أيام راحة".

وأوضح الممثل القانوني لحركة نداء تونس، "بعدم وجود المحكمة الدستورية، رئيس الجمهورية هو أعلى سلطة في البلاد ومن مشمولاته حماية الدستور وحماية العملية الانتخابية"، مشدّدا على أنّ رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي لن يتّخذ قرارا ضدّ مبادئه.

وأضاف أنه مهما كان قرار رئيس الجمهورية بالختم على القانون الإنتخابي أو عدمه فهو لصالح الشعب التونسي ووحدته ولنجاح العملية اليمقراطية، مؤكّدا أنه "حتى إنسان لا يمكنه الضغط على الباجي قايد السبسي لا ابنه ولا إبن عمه وإبن خاله ولا حتى زوجته ولا حتى إنسان".


من جهة أخرى، قال حافظ قايد السبسي، هل ستكون الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مؤهلة لإنصاف المترشحين خاصة وأنّ دورها الحقيقي إجراء انتخابات شفافة وديمقرطية وبقوانين لعبة انتخابية عادلة بين كل المترشحين''.