تونس تطلب من مجلس أوروبا منحها صفة الشريك بالديمقراطية المحلية    

تونس تطلب من مجلس أوروبا منحها صفة الشريك بالديمقراطية المحلية    

تونس تطلب من مجلس أوروبا منحها صفة الشريك بالديمقراطية المحلية    
قدمت الحكومة التونسية ورابطة المدن التونسية طلبا لمنح صفة الشريك في الديمقراطية المحلية لدى مؤتمر السلطات المحلية والإقليمية التابع لمجلس أوروبا. 

ويأتي هذا القرار بين المؤتمر والسلطات التونسية في إطار تعاون طويل الأمد، علما وأن  الطلب سيقدم إلى مكتب المؤتمر ليتخذ فيه قرار في اجتماع 28 جوان 2019 ببروكسيل.

وفي هذا الاطار قال الناطق باسم المؤتمر من أجل شراكة جنوب المتوسط بياروفاسينو إن هذه الشراكة ستُساهم في تقارب المؤسسات المحلية و المواطنين من تعزيز النسيج الديمقراطي التونسي.

وأضاف " ستساهم الشراكة مع تونس و الشراكة التي تم توقيعها مع المغرب في مارس 2019، في تحقيق السلم و الاستقرار و الأمن في حوض البحر الأبيض المتوسط الذي يشهد اليوم، صراعات خطيرة في سوريا و ليبيا و تقلبات تؤثر على عدد من بلدان المنطقة."

وستمنح صفة الشريك خبرة و تجربة 47 دولة أعضاء مجلس أوروبا وتسمح لوفد من المسؤولين المحليين من المشاركة في أعمال المؤتمر قصد تعزيز الشراكة و تبادل الممارسات الجيدة. 

وستمنح صفة الشريك في ما يتعلق بالديمقراطية المحلية الأعضاء المُنتخبين في الهيئات المحلية في بلدان جوار مجلس أوروبا إمكانية المشاركة في تعزيز الديمقراطية المحلية و الجهوية .

 كما يمكن لأعضاء وفود البلدان  المستفيدة من صفة الشريك المشاركة في دورات المؤتمر و في اجتماع لجانه من رصد و مسائل موضوعية ومسائل حوكمة.