تونس تجدد تمسكها بالشرعية الدولية في ليبيا

تونس تجدد تمسكها بالشرعية الدولية في ليبيا

تونس تجدد تمسكها بالشرعية الدولية في ليبيا
جدّدت تونس، اليوم الأربعاء 01 جويلية 2020، تمسكها بالشرعية الدولي في ليبيا، وتأييدها لحل سياسي ينهي النزاع في البلاد.


وقالت وزارة الشؤون الخارجية في بلاغ أصدرته مساء اليوم، إن الوزير نور الدين الري، أجرى اتصالا هاتفيا مع نظيره الليبي محمد الطاهر سيالة، تطرق خلالها الجانبان إلى سبل مزيد تعزيز علاقات الأخوة المتينة التي تجمع الشعبين الشقيقين وسبل مزيد تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين واستعادة حركية المبادلات التجارية والاقتصادية المعهود بينهما.

وأضافت الوزارة: ''كانت هذه المكالمة مناسبة جدد خلالها نور الدين الريّ التأكيد على موقف تونس الثابت من الملف الليبي والقائم على التمسك بالشرعية الدولية وبقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة''.
وشدد وزير الشؤون الخارجية ''على ضرورة المحافظة على المسار السياسي كسبيل أوحد لحلّ الأزمة الليبية وفقا لأحكام الإتفاق السياسي وفي إطار حوار ليبي-ليبي من شأنه أن يفضي إلى حل دائم وشامل لهذه الأزمة يحفظ وحدة واستقرار ليبيا''.