تونس تؤكد رفضها المساس بالمرجعيات الجوهرية للقضية الفلسطينية

تونس تؤكد رفضها المساس بالمرجعيات الجوهرية للقضية الفلسطينية

تونس تؤكد رفضها المساس بالمرجعيات الجوهرية للقضية الفلسطينية

جدد كاتب الدولة للشؤون الخارجية صبري باش طبجي، خلال مشاركته اليوم الاحد 21 أفريل 2019، في اجتماع مجلس الجامعة العربية الطارئ على المستوى الوزاري بالقاهرة ، تأكيد رفض تونس المساس بالمرجعيات الجوهرية للقضية الفلسطينية وتمسكها الثابت بموقفها المبدئي المساند للشعب الفلسطيني الشقيق.


كما اكد خلال هذا الاجتماع الذي خصص لمناقشة اخر تطورات القضية الفلسطينية بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساندة تونس للشعب الفلسطيني في نضاله من اجل استرداد حقوقه المشروعة واقامة دولته وعاصمتها القدس الشريف وتسوية كافة قضايا الوضع النهائي .
وشدد على أهمية تنفيذ قرارات ومخرجات القمة العربية بتونس المتعلقة بالقضية الفلسطينية التي تظل على راس أولويات العمل العربي المشترك وبرفض القرارات الرامية الي المساس بالوضع القانوني للقدس الشريف وكذلك تمسك الدول العربية بالسلام كخيار استراتيجي وبأهمية بذل الجهود لإعادة إطلاق مفاوضات جدية وفعالة ضمن جدول زمني محدد لتحقيق السلام العادل والشامل
وقد أجري كاتب الدولة على هامش مشاركته في هذا الاجتماع لقاءات ومشاورات مع عدد من وزراء الخارجية العرب والأمين العام للجامعة.