تونسيتان عالقتان مع جثة والدتهما في إيطاليا ليومين .. قنصلية تونس بجنوة توضح

تونسيتان عالقتان مع جثة والدتهما في إيطاليا ليومين .. قنصلية تونس بجنوة توضح

تونسيتان عالقتان مع جثة والدتهما في إيطاليا ليومين .. قنصلية تونس بجنوة توضح
على إثر الأخبار التّي تمّ تداولها اليوم الخميس 26 مارس 2020 ، بخصوص وفاة مواطنة تونسية بجنوة وعجز ابنتيها عن دفنها وبقائهما مع الجثة يومين دون رفعها رغم الاتصال بالسلطات الايطالية ، أكدت سفارة تونس بجنوة أنه تمّ إعلام مصالح القنصلية بحالة الوفاة في الإبّان يوم 24 مارس الجاري في التاريخ ذاته الذّي جدّت فيه الوفاة وبقيت القنصلية على إثر ذلك باتّصال متواصل مع عائلة المرحومة.

وأضافت القنصلية أن السلطات الصحية الإيطالية تنقلت على عين المكان للتّثبت من حالة الوفاة وقد علمت القنصلية أنّ التّأخير الذّي حصل في نقل الجثّة إلى غرفة الموتى يعود وفقا للسلطات الصحية الإيطالية إلى العدد المحدود للأطباء الشرعيين الموجودين بجنوة إضافة إلى حجم العمل واكتظاظ المؤسسات الصحية مع انتشار وباء كورونا وباعتبار إجراءات الحجر الصحي.

وأشارت  إلى أنها قامت  بالاتّصال بالجهات الصحية المعنية حتّى يتمّ التعجيل في رفع الجثّة وإبقائها بغرفة الموتى إلى أن يتمّ النظر في إمكانية ترحيلها إلى تونس أو الإذن بدفنها بجنوة في المقبرة الإسلامية بعد موافقة العائلة.