توفيق الصيادي يشرح مختلف جوانب مشروع التصرف المستدام في المنظومات الواحية

توفيق الصيادي يشرح مختلف جوانب مشروع التصرف المستدام في المنظومات الواحية

توفيق الصيادي يشرح مختلف جوانب مشروع التصرف المستدام في المنظومات الواحية

أفاد توفيق الصيادي المهندس الأول بمشروع التصرف المستدام في المنظومات الواحية توفيق الصيادي لدى استضافته في برنامج 'نيوز روم' على قناة نسمة اليوم السبت 27 جانفي 2017، بأن هذا المشروع ممول من طرف صندوق البيئة العالمية وتحت إشراف البنك الدولي وتبلغ قيمته المادية 5.7 مليون دولار أي بما يعادل 13 مليون دينار تونسي وانطلق منذ سنة 2014 ويمتد على 5 سنوات على أن ينتهي في شهر نوفمبر سنة 2019.


وأضاف الصيادي أن هذا المشروع سيتم انجازه في 6 واحات تونسية نموذجية بولايات قفصة وتوزر وقبلى وقابس، وفقا لـ 3 مستويات وهي الاقتصادي والاجتماعي والبيئي باعتبارها غنية بالعديد من الحيوانات والنباتات والتي هي في طور الانقراض.

وكشف الصيادي بأن الهدف من هذا المشروع هو تحسين استغلال الموارد الطبيعية وخلق موطن عيش ملائم لمتساكني تلك الواحات، خاصة وأن 70 بالمائة من المشروع مخصصة لتنفيذ وانجاز ومتابعة المشاريع الصغرى على المستوى المحلي، ملاحظا أن المشروع لاقى صدى ايجابيا من طرف الاهالي لأنه يهدف إلى تنمية الفلاحة وباقي المجالات على غرار السياحة والصناعات التقليدية.

كما أشار ضيف البرنامج إلى أن الواحات النموذجية في تونس تمر بالعديد من الصعوبات على غرار الاستغلال المفرط للموارد المائية والزحف العمراني، بالإضافة إلى غياب رؤية واستراتيجية مندمجة تحدد أسس التنمية في المناطق الواحية، قائلا إن كل وزارة تعمل بمنأى عن الوزارات الاخرى في هذا المجال، حسب تقديره.

وفي ختام حديثة، أكد المهندس الأول توفيق الصيادي بأن هناك عديد المشاريع والتي تهم التحكم في الموارد الطبيعية واعادة غراسة النخيل والاشجار المثمرة، ناهيك عن مشاريع تتعلق بالثروة المائية، مشيرا إلى أنه تم تمويل حوالي 68 مشروع صغير وبلغ عدد المستفيدين 10 الاف شخص، ويطمح إلى بلوغ 18 ألف مستفيد وتعميمه على باقي الواحات في المستقبل.