توزر: إجلاء 60 تونسيا كانوا عالقين بالتراب الجزائري 

توزر: إجلاء 60 تونسيا كانوا عالقين بالتراب الجزائري 

توزر: إجلاء 60 تونسيا  كانوا عالقين بالتراب الجزائري 
استقبل المعبر الحدودي فج بوزيان في معتمدية تمغزة من ولاية توزر، ظهر اليوم الأربعاء، 60 تونسيا كانوا عالقين بالتراب الجزائري منذ فترة وهم من ولايات تونسية مختلفة ومن بينهم عدد من أصيلي الجهة، بحسب الإطار بشرطة الحدود والأجانب بمعبر فج بوزيان خالد مبروكي.


وأفاد ذات المصدر، أن جميع التشكيلات الأمنية كانت في استقبال العائدين، إلى جانب فريق طبي وشبه طبي من الإدارة الجهوية للصحة، وفريق فني في التعقيم من بلدية تمغزة، حيث تم القيام بالإجراءات الوقائية والحدودية والجمركية في ظروف طبيعية.

وأضاف أنه تم توجيه العائدين الى أحد النزل في مدينة توزر أين سيخضعون الى الحجر الصحي الاجباري مدة 14 يوما قبل تأمين عودتهم الى جهاتهم، موضحا أنه تم إخضاعهم للإجراءات الصحية فضلا عن الاجراءات الديوانية للتحري في هويتهم.

وأشار إلى أن الإدارة العامة للحدود والاجانب وفرت تجهيزات وقائية لفائدة الأجهزة الأمنية للتوقي من فيروس "كورونا"، مشدّدا على أهمية الدور الذي تقوم به المؤسسة الأمنية الى جانب جهاز الصحة في الوقاية من الفيروس وداعيا المواطنين الى الالتزام بالحجر الصحي الشامل لتسهيل مهمة الأجهزة الأمنية.