تواصل المساعي من أجل حل الخلاف بين كتلتي النهضة والدستوري الحر

تواصل المساعي من أجل حل الخلاف بين كتلتي النهضة والدستوري الحر

تواصل المساعي من أجل حل الخلاف بين كتلتي النهضة والدستوري الحر
 تواصلت مساء اليوم الأحد 8 ديسمبر 2019، مساعي النواب لحلحلة الخلاف الحاصل بين كتلتي حركة النهضة والحزب الدستوري الحر وفضّ إعتصام نواب الدستوري الحر بقاعى الجلسات بالبرلمان.

وقد اجتمع النائبان سفيان طوبال وحسين جنيّح، اليوم في أكثر من مناسبة، بنواب كتلة الدستوري الحر، لمناقشة فحوى بيان سيتمّ إصداره في الغرض وقد يتضمّن وفق بعض النواب، سحب الكلمات التي صدرت عن ممثلة حركة النهضة جميلة الكسيكسي، من مداولات مجلس النواب. وفي هذا الصدد يجتمع مكتب البرلمان حاليا (حوالي الساعة الخامسة مساء)، من أجل صياغة هذا البيان.


واجتمعت الكتل النيابية، باسثناء كتلة النهضة، اليوم الأحد، في محاولة لبذل مزيد من المساع من أجل التوسط لإيجاد حل يمكّن من إنهاء الخلاف الحاد الذي جدّ بين كتلة النهضة وكتلة الدستوري الحر التي تطالب باعتذار رسمي من كتلة النهضة على خلفية ما تعتبره "تعرضا للإساءة والتهجم في حقها بعدما اتهمت النائب جميلة الكسيكسي نواب الحزب الدستوري الحر بأنهم خارجون عن القانون".

وانطلقت الحصّة المسائيّة للجلسة العامّة بالبرلمان، وسط احتجاج عدد من النواب، لرفضهم جلوس رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي على كرسي النائب الثاني لمجلس نواب الشعب، باعتبار أن هذا الكرسي "لا يجلس عليه إلا من انتُخب لذلك".